بالفيديو... الحرائق تتفاقم في أستراليا ورئيس الوزراء يعتذر

الأحد ٢٢ ديسمبر ٢٠١٩ - ٠٤:٠٥ بتوقيت غرينتش

كانبیرا (العالم) 22‏/12‏/2019 - تواصل السلطات الأسترالية مكافحة الحرائق التي تشهدها البلاد منذ عدة أشهر بسبب الجفاف، والتي أدت إلى مقتل 10 أشخاص على الأقل ودمرت أكثر من 800 منزل وملايين الهكتارات من الغابات، وتوقعت السلطات أن تستمر الحرائق الكبيرة ما لم تهطل الأمطار خلال الأسابيع المقبلة.

العالم - آسيا والباسيفيك

منذ عدة أشهر يكافح رجال الإطفاء في أستراليا الحرائق المميتة الناتجة عن موجة الجفاف التي تشهدها البلاد.

وأسفرت النيران عن مقتل 10 أشخاص على الأقل ودمرت أكثر من 800 منزل وأتت على نحو ثلاثة ملايين هكتار من الغابات وغطت بالدخان السام عدة مدن رئيسية من بريسبان إلى سيدني وكانبيرا وملبورن.

وبعد تصاعد الغضب الشعبي اضطر رئيس الوزراء سكوت موريس الذي كان يقضي إجازة في هاواي للعودة، وتفقد مقر دائرة إطفاء الحرائق الريفية في نيو ساوث ويلز التي يكافح متطوعوها المنهكون الحرائق التي خرجت عن السيطرة .

وقال رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريس للصحفيين: "لقد عدت من الإجازة وأنا أعلم أن هذا قد تسبب في بعض القلق الشديد في أستراليا.. أنا أعتذر.. لو تسنى لي الوقت من جديد، لتصرفت بطريقة مختلفة.. أنا واثق من أن الأستراليين منصفون وفهموا أنه عندما تقدم وعدا لإطفالك، فإنك تحاول الإيفاء به.. وكرئيس للوزراء أتحمل المسؤولية وأقبل النقد."

وأقر سكوت مجدداً بوجود صلة بين تغير المناخ وحالة الطقس التي يقول العلماء إنها وراء الحرائق، لكنه أشار إلى أنه لن يكون هناك تغيير في السياسات المؤيدة لاستخدام الفحم الملوث.

ومع تحسن الظروف بشكل ملحوظ، أتيح لرجال الإطفاء الوقت لمحاولة احتواء الحرائق الضخمة بالقرب من سيدني، لكن السلطات توقعت أن تستمر الحرائق الكبيرة قرب سيدني وفي أنحاء نيو ساوث ويلز ما لم تهطل الأمطار، وهو أمر غير متوقع لعدة أسابيع.

وصرح شاين فيتزيمونز من خدمة الطوارئ في ولاية نيو ساوث ويلز: "من المؤكد أن طبيعة هذا الموسم لها تأثير وأيضا الانتشار الجغرافي للحرائق.. لعدة أشهر كان معظم جهدنا يتركز شمال شرق نيو ساوث ويلز، ولدينا الآن حرائق تنتشر من شمال شرق نيو ساوث ويلز وصولاً إلى الساحل الجنوبي.. وهذا يطرح تحديات لوجستية كبيرة."

ومنيت ولاية جنوب أستراليا بأضرار شديدة إذ توفي شخصان في الحرائق خلال اليومين الماضيين، كما سجلت المستشفيات زيادات حادة في زيارات غرف الطوارئ بسبب الإنهاك الحراري ومشكلات في الجهاز التنفسي جراء استنشاق الدخان.

للمزيد إليكم الفيديو المرفق...

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف