شاهد: تركيا تلتف على مطالب طالبان بسحب قواتها بهذه الطريقة!

الجمعة ١١ يونيو ٢٠٢١ - ٠٩:١٤ بتوقيت غرينتش

ظنا منها بان علاقاتها الجيدة مع جميع الاطراف في افغانستان سيمكنها ان تحل محل المحتل الامريكي، اقترحت تركيا حراسة وادارة مطار كابول بعد رحيلِ قواتِ حلف شمال الأطلسي بقيادةِ الولاياتِ المتحدة، بحجة دعم البعثات الدبلوماسية.

العالم - خاص بالعالم

الا ان رد جماعة طالبان جاء في الصميم، بعدما اعلن المتحدثٌ باسمِ الجماعةِ "سهيل شاهين" إنه ينبغي على تركيا سحبُ جميع قواتِها من أفغانستان بموجبِ اتفاقِ العامِ الماضي بشأنِ سحبِ القواتِ الأمريكية.

واوضحَ شاهين أنّ تركيا كانت جزءاً من قوات حلف شمال الأطلسي في الأعوامِ العشرين الماضية ولذلك فإنه ينبغي لها الانسحاب من أفغانستان على أساس الاتفاق الذي تمّ توقيعُه مع الولاياتِ المتحدة في شباط فبراير العامَ الماضي.

الاقتراح التركي حول استمرار ادارة مطار كابول الذي تديره حاليا بواسطة 500 جندي لها في افغانستان، لم يجد معارضة الولايات المتحدة او الناتو حينها، مما دفع وزير الخارجية التركي مولود جاويش اوغلو الى فرض عدة شروط، منها موافقة الحكومة الافغانية الرسمية واستقدام قوات اضافية لحماية المهمة والدعم السياسي والمالي واللوجستي من قبل حلفائها الغربيين.

الا ان رفض طالبان فندت مزاعم تركيا بضمان استمرار تقديم الخدمات الإنسانية في افغانستان، وهي مزاعم اعتبرها مراقبون محاولة لفرض نفوذ انقرة في أفغانستان بعد انسحاب القوات الغربية في إطار خطوة توسعية في آسيا والمنطقة بشكل عام.

يأتي ذلك في وقت يستمر فيه الانسحاب التدريجي للقوات الأجنبية من البلاد، وعلى رأسها القوات الأميركية، إذ قال تقرير أسبوعي صادر عن وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) إن الانسحاب الأميركي من أفغانستان بلغ نسبة 50 بالمئة.

ويتعين على وزارة الدفاع سحب آخر الفين وخمسمئة من قواتها بحلول الحادي عشر من سبتمبر/أيلول المقبل.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف