الجزائر: فتح مراكز الاقتراع للانتخابات التشريعية-تغطية مستمرة

السبت ١٢ يونيو ٢٠٢١ - ٠٥:٤٨ بتوقيت غرينتش

فتحت مراكز الاقتراع في الجزائر أبوابها اليوم السبت، لاستقبال أزيد من 24 مليون ناخب، مدعوين لاختيار ممثليهم في المجلس الشعبي الوطني. وقال رئيس السلطة المستقلة للانتخابات في الجزائر: نسبة المشاركة بعد 3 ساعات من بدء الاقتراع بلغت 3.78 %

وفيما يلي أحدث الاخبار حول الانتخابات التشريعية في الجزائر...

-الرئيس الجزائري: الانتقادات التي توجه للجزائر تثبت أننا على الطريق الصحيح باتجاه الديمقراطية

-الرئيس الجزائري: أعتقد أننا على الطريق الصحيح والشعب يمارس حقه في اختيار من يمثله

-الرئيس الجزائري: كل جزائري حر في أن يشارك أو يقاطع من دون أن يفرض رأيه على الآخرين وهذه هي الديمقراطية

-الرئيس تبون: ما يهمني هو أن تكون نتيجة الانتخابات معبرة عن آراء الناخبين

-كلمة للرئيس الجزائري عبد المجيد تبون بعد الادلاء بصوته في الانتخابات

-الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون يدلي بصوته في الانتخابات التشريعية

- الناخبون الجزائريون يواصلون الإدلاء بأصواتهم في أول انتخابات تشريعية بعد تفجر الحراك الشعبي

-مراسل العالم: الحركة بدات تدب في الشارع الجزائري وان توافد الناخبين بات ملحوظا

-رزاقي: الناخب الجزائري مبعد عندما يكون هناك معتقلين شباب

- رزاقي: اي برلمان يتشكل سيصعب عليه ان يقدم المطلوب

-رزاقي: لم يسبق للجزائر ان تكون فيها هيئة مشرفة على الانتخابات

-سهام عزوز: ماصدر عن القوى السياسية بشأن تبني تشريع تجريم التطبيع يؤكد وجود اتفاق عام بان القضية الفلسطينية محورية لدى الدولة الجزائرية

- سهام عزوز: القوى السياسية الجزائرية متفقة على أن الأمن القومي له امتداد على الصعيد العربي وأن قضية فلسطين مهمة لدى الجزائريين

-رزاقي: الهدف من الانتخابات الحالية هو تحقيق ماورد في الدستور العام

-رزاقي: طالما كان هناك شارع مترقب ويهدد بالانفجار فان الانتخابات ستواجه مشكلة المقاطعة

-الأستاذ الجامعي رزاقي: فكرة القبيلة لم تكن مطروحة الى الآن وإن عودتها هو بسبب المقاطعة للانتخابات

-سهام عزوز: هناك تحديات اقليمية تحيط بالجزائر مايعني ان البلاد تحتاج الى الاستقرار في الجبهة الداخلية

- سهام عزوز: تبون حاول ارسال رسالة طمأنه للقوى السياسية بانه لن يشكل حائلا دون تنفيذ المطالب الشعبية

-رئيس المجلس الدستوري الجزائري : للمجلس دوره الكبير للاعلان عن النتائج النهائية

- سهام عزوز: بخصوص نتائج الانتخابات فانه سيترتب عليها تشكيل برلمان جديد ومتنوع

- سهام عزوز: المرحلة الجديدة ستشهد خيارات متعددة وانفتاح على كافة التيارات السياسية والمشاركين

- سهام عزوز: الرئيس تبون تحدث اخيرا عن ضرورة تكاتف الجهود السياسية والوطنية مايعني انه حاول ان يلوح الى الشعب الجزائري ببروز مرحلة جديدة

-مراسل العالم: تنظيم الانتخابات اوكل الى السلطة المستقلة مايعني ابعاد الادارة الحكومية كليا عن هذه العملية الانتخابية

-مراسل العالم: منظمات المجتمع المدني والتيارات الاسلامية تاخذ حيزا كبيرا في القوائم وستكون اللاعب الاكبر في هذه الانتخابات

-مراسل العالم: المراكز لم تشهد حتى الان الاقبال المتوقع وان الموقف العام للناخبين يؤكد بانهم يشاركون لخدمة البلاد وامنها

-سهام عزوز: هناك تعويل كبير ليكون الاستحقاق الانتخابي بداية لتلبية المطالب الشعبية وحل المشكلات الراهنة

-المحلل السياسي والباحث في العلاقات الدولية الدكتور مناس مصباح:كل التوقعات تشير إلى أن الانتخابات التشريعية تتجه إلى تكوين برلمان متنوع

-سلايمية: لا نتفائل بتحسين الوضع في الجزائر في حال فوز القوائم الحزبية السابقة في الانتخابات

- كلمة لرئيس مجلس الأمة صالح قوجيل عقب الادلاء بصوته في الانتخابات التشريعية

- سهام عزوز: اجراء الانتخابات التشريعية هي جزء من مطالب الحراك الشعبي في الجزائر

-سلايمية: نأمل أن يفوز الشباب المستقلون في الانتخابات التشريعية الجزائرية لخدمة الوطن والقضية الفلسطينية

- سهام عزوز : بعد انتهاء عقدة بوتفليقة مرت البلاد بمرحلة حساسة لاجراء تغييرات جذرية

-سلايمية: الاعلام الجزائري غير نزيه وان الاعلام التابع للقطاع الحكومي افضل من الخاص

- سلايمية: الاعلام الجزائري عبارة عن شركات

- سلايمية:التعددية في الجزائر تكون نافعة عندما تكون المصادر ذات مجاري

- سلايمية: الاوفرحظا هو لمن يعطى له الوقت اللازم ليعرف الناس من هو وماهو تاريخه

-سهام عزوز: المرحلة الحالية سيبنى عليها خيارات مستقبلية كثيرة

- سهام عزوز: المرحلة الحالية اصبحت تستدعي ضرورة الذهاب الى مرحلة الالتفاف حول الدولة

-سهام عزوز: الصوت الاعلى هو في خانة القوائم الحرة والمستقلة بسبب المشاركة الشبابية في هذه القوائم الانتخابية

- سهام عزوز: الحراك الشعبي هو الذي اوصل الى هذا المشهد في البلاد

-مراسل العالم: المراكز الانتخابية تشهد اجراءات امنية وتطبيق للبروتوكولات الصحية

-مراسل العالم: الناخبون يتوافدون الان بكثافة على مراكز الاقتراع

-المحلل السياسي: السلطة حريصة على اجراء الانتخابات لذلك فان نسبة التزوير ستكون قليلة جدا او شبه منعدمة

- سهام عزوز: هناك اليوم امكانية لاعطاء فرص لقوائم جديدة داخل البرلمان وهو قد يؤثر على توجهاته

- سهام عزوز: هناك اطراف تحاول ان تشكك بما تقوم بها السلطة لكنها لن تؤثر على مانشاهده في الجزائر اليوم

- سهام عزوز: هناك تحديات كثيرة في البلاد على كافة المستويات

-المحلل السياسي سلايمية: هناك في بعض اللوائح الانتخابات نشاهد حالات استفزاز للمواطن

-المحلل السياسي سلايمية: لابد من تهيئة المجاري الطبيعية للحراك كي لايحصل اي تصادم مع السلطة

-المحلل السياسي سلايمية: هناك مجموعات من الحراك تطالب باصلاحات اخرى

-سهام عزوز: هناك رغبة حقيقية لدى النظام والاحزاب السياسية لتحقيق عناوين الحراك باجراء تغيير في النظام والاطر الاقتصادية لتحسين الاوضاع

- سهام عزوز: الانتخابات الحالية تاتي بعد سلسلة تحديات شهدتها البلاد

- الباحثة في الشؤون المغاربية سهام عزوز: الانتخابات الحالية تاتي في ظروف استثنائية وبعد انتهاء عقدة بوتفليقة

-مراسل العالم: القوائم الحزبية كانت في السابق تباع بالملايين لضمان دخول اشخاص محددين واليوم الوضع يختلف كليا

- مراسل العالم: الانتخابات كانت في السابق قائمة اسمية مغلقة

-مراسل العالم: القوائم الحزبية كانت في السابق تباع بالملايين لضمان دخول اشخاص محددين واليوم الوضع يختلف كليا

- مراسل العالم: المعلومات الواردة تفيد بان بعض المناطق تشهد ضعفا في توافد الناخبين بسبب حرارة الجو

العالم - افريقيا

وتم لهذا الغرض، تخصيص 13 ألف مركز اقتراع و61.543 مكتب اقتراع، إلى جانب 357 مكتب اقتراع في الخارج، بالإضافة إلى 139 مكتب متنقل.

وفي إطار هذه الانتخابات، انطلقت الأربعاء الماضي عملية الاقتراع على مستوى المكاتب المتنقلة المنتشرة بالمناطق المعزولة بولايات الجنوب، ويتعلق الأمر بـ34 مكتبا متنقلا التي يشملها إجراء التصويت بـ72 ساعة قبل موعد الاقتراع وتتوزع على مختلف المناطق المعزولة والحدودية بولايات ورقلة (6 مكاتب) وتندوف (9) وتمنراست (3) وإيليزي (5) وجانت (9) وعين قزام (2)، بهدف تمكين نحو 33.890 مسجل في القوائم الانتخابية من أداء واجبهم الانتخابي في أحسن الظروف.

وتشارك في الانتخابات التشريعية 1483 قائمة، منها 646 قائمة حزبية و837 قائمة لمترشحين أحرار، حيث كان الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، قد استدعى الهيئة الناخبة لهذا الموعد الانتخابي في 11 مارس الماضي من خلال مرسوم رئاسي صدر في الجريدة الرسمية في اليوم الموالي، ليتم بعدها الشروع في المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية منتصف شهر مارس وتختتم العملية يوم 23 من نفس الشهر.

وتسمح طريقة الاقتراع النسبي المعتمدة في عديد الدول، للناخب من التصويت لقائمة انتخابية وبإمكانه أيضا التصويت لاسم أو أكثر داخل نفس القائمة المختارة، عن طريق وضع إشارة (x) بجانب اسم القائمة أو أسماء المرشحين من هذه القائمة الذين يرغب في التصويت لهم، على اعتبار أن لكل قائمة اسم ورقم وشعار يميزانها عن غيرها من القوائم، حسب ما توضحه المادة 191 من القانون المتعلق بنظام الانتخابات.

ولا يستطيع الناخب “أن يصوت لأكثر من قائمة أو أن يصوت لقائمة معينة ومن ثم يصوت لمرشحين في قائمة أخرى، أو أن يصوت لمرشحين من قوائم متعددة، حيث ستكون ورقة الاقتراع في هذه الحالات ملغاة”.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف