ما دلالة الخشية الاسرائيلية من تعاظم قوة ايران بالمنطقة؟

الإثنين ٠٢ أغسطس ٢٠٢١ - ٠٥:٢٣ بتوقيت غرينتش

اشار المتابع للشأن الاسرائيلي والنائب السابق في البرلمان اللبناني الدكتور نزيه منصور، الى ان الوحيد الذي يزعج كيان الاحتلال الاسرائيلي في العالم ويهدد مستقبله في المنطقة واجتثاثه هي الجمهورية الاسلامية في ايران.

العالم- خاص بالعالم

وقال منصور في حديث لقناة العالم خلال برنامج "العين الاسرائيلية": ان ايران هي التي اغلقت سفارة الصهاينة عند انتصار ثورتها الاسلامية وفتحتها لفلسطين، وثانياً هي التي تتحدث دوماً عن تحرير فلسطين وهي الداعم الاول للمقاومة الفلسطينية واللبنانية والعراقية واليمنية، ولذا من الطبيعي ان يخوض العدو الاسرائيلي حرباً سياسية واعلامية وامنية على كل الجبهات ضد ايران ويستغل اي حدث او فعل يحصل في العالم ليوجه اصابع الاتهام مباشرة للجمهورية الاسلامية سواء قامت بذلك ام لا.

واوضح منصور، ان هناك عدة اسئلة تطرح، لماذا لا يكون العدو الاسرائيلي هو من اختلق الاعتداء على السفينة الاسرائيلية قبالة سواحل بحر عمان، خاصة في ظروف معقدة قرب وصول الملف النووي الايراني الى نهايته وبقي مجرد الاعلان عن التفاهم ما بين 5+1 مع الجمهورية الاسلامية، يواجهه الكيان الاسرائيلي بالعمل المستحيل لعدم التوصل الى تفاهم في الموضوع النووي.

تابعوا المزيد من التفاصيل في الفيديو المرفق..

يمكنكم متابعة الحلقة كاملة عبر الرابط التالي:

https://www.alalam.ir/news/5729623

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف