بيونغ يانغ تدين سيئول وواشنطن بسبب التدريبات العسكرية المشتركة

بيونغ يانغ تدين سيئول وواشنطن بسبب التدريبات العسكرية المشتركة
الإثنين ٣٠ أغسطس ٢٠٢١ - ٠٨:٠٣ بتوقيت غرينتش

انتقدت كوريا الشمالية كوريا الجنوبية والولايات المتحدة لقيامهما بالتدريبات العسكرية المشتركة الصيفية الأخيرة، متعهدة بتعزيز "الردع الحربي" لإزالة أي تهديدات خارجية.

العالم-اسيا والباسفيك

وجاء في بيان صدر عن وزارة الخارجية الكورية الشمالية الانتقادات، أمس الأحد، مع اختتام سيئول وواشنطن التدريبات العسكرية المشتركة يوم الخميس الماضي: "إن ممارسة حرب الغزاة من قبل الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية ذكرتنا بشدة مرة أخرى بالحاجة إلى مواصلة تعزيز دفاعنا الوطني وقدراتنا الاستباقية القوية بما يكفي للتعامل مع التهديدات الخارجية وإزالتها".

وأضاف: "سنعمل على بناء قدرة ردع الحرب الخاصة بنا إلى ما لا نهاية حيث سننتصر على التهديدات العسكرية المتزايدة باستمرار من الولايات المتحدة والوقوف في وجه القوات المعادية المتهورة على أساس مبدأ القوة مقابل القوة"

وقد ردت كوريا الشمالية بغضب على التدريبات العسكرية المشتركة الأخيرة. في وقت سابق أصدرت كيم يو جونغ، شقيقة الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، بيانا ووصفت التدريبات بأنها عمل غير مرحب به لتدمير الذات يجب دفع ثمنه الغالي".

من جانبها قالت وزارة الوحدة في سيئول، اليوم الاثنين، إن الانتقادات الأخيرة يبدو أنها تتماشى مع بيان كيم يو جونغ السابق، لكنها شددت على أهمية استمرار الجهود لمنع التوترات في شبه الجزيرة الكورية من التصاعد تحت أي ظرف من الظروف.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف