أزمة تونس واحتمالات تغيير النظام السياسي- الجزء الثاني

الإثنين ٢٠ سبتمبر ٢٠٢١ - ٠٨:٥٧ بتوقيت غرينتش

بعد نحو شهرين على الاجراءات الاستثنائية التي اتخذها الرئيس التونسي قيس سعيد، يبدو المشهد السياسي ضبابياً من دون ملامح واضحة لمعالم المرحلة المقبلة.

سعيد يواصل انتقاد الدستور ويؤكد اهمية برنامج الحكومة لا سرعة ولادتها، في حين طالب اتحاد الشغل بتحديد نهاية الفترة الاستثنائية، داعياً الى حكومة مصغرة ومحذراً من تفكيك الدولة.

في حين اعلنت عدة احزاب من بينها حركة النهضة رفضها تعديل الدستور، وبين مخاوف تعيد نظام الحزب الواحد ومساعي الرئيس تعديل الدستور، هل طويت صفحة النظام البرلماني نهائياً في تونس؟

وما الذي يمنع الرئيس سعيد من اتخاذ قراره النهائي بين تعديل الدستور او تأليف الحكومة؟

يناقش برنامج "المغاربية" هذه الاسئلة مع ضيوف الحلقة:

من تونس.. عضو المكتب السياسي لحركة الشعب الدكتور محمد بو شنيبة

من تونس.. المحلل السياسي علي اللافي

ومن دمشق.. الخبير في الشؤون المغاربية توفيق المديني

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف