محمود عباس سيلتقي غدا 'وفدا صهيونيا' في رام الله

محمود عباس سيلتقي غدا 'وفدا صهيونيا' في رام الله
الأربعاء ٢٢ سبتمبر ٢٠٢١ - ٠٦:١٣ بتوقيت غرينتش

ذكرت وسائل إعلام عبرية، مساء اليوم الأربعاء، أن لقاء بين وزراء من السلطة وكيان الاحتلال سيعقد الخميس في رام الله؛ للترويج لـ"حل الدولتين".

العالم - فلسطين

وقالت القناة 12 العبرية: إن "اللقاء سيحضره رئيس السلطة محمود عباس ومسؤولون كبار في السلطة الفلسطينية ووفد من وزراء الاحتلال السابقين وأعضاء كنيست سابقون؛ للترويج لحل الدولتين".

وأشارت القناة في وقت سابق -نقلاً عن مصدر رفيع في السلطة الفلسطينية- إلى أن عباس طلب عقد لقاء ثنائي مع وزير خارجية الاحتلال "يائير لابيد".

ونهاية الشهر الماضي، اجتمع عباس مع وزير الحرب الإسرائيلي بيني غانتس في رام الله، بحسب ما نقل وزير الشؤون المدنية حسين الشيخ، مؤكدًا عبر تغريدة على مواقع التواصل الاجتماعي، أن اللقاء بحث "العلاقات الفلسطينية الإسرائيلية" من كل جوانبها.

وضم الاجتماع ما يسمى منسق عمليات الحكومة الاحتلال في الأراضي الفلسطينية غسان عليان، وحسين الشيخ، ورئيس المخابرات الفلسطينية ماجد فرج.

وغداة هذا الاجتماع، أفاد مصدر مقرب من رئيس حكومة الاحتلال نفتالي بينيت، بأنه "لا عملية سلام جارية مع الفلسطينيين، ولن تحصل". وأشار المصدر إلى أن المحادثات في رام الله، خصصت لمناقشة "القضايا الأمنية الروتينية" والاقتصاد.

وتوقفت المفاوضات بين الكيان الاسرائيلي والسلطة الفلسطينية في السنوات الأخيرة، ولم يبذل رئيس وزراء الاحتلال السابق بنيامين نتانياهو الذي حكم بين العامين 2009 و2021، أي جهد يذكر للعودة إلى طاولة المفاوضات، سامحاً بتوسيع المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة، وعادة ما تندد فصائل المقاومة بالتنسيق الامني للسلطة مع الكيان الاسرائيلي.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف