'نفق الحرية' عملية أروع من الخيال

السبت ٢٥ سبتمبر ٢٠٢١ - ٠٧:٥٠ بتوقيت غرينتش

هروب هوليوودي يستلهم الأفلام الخيالية بل يتجاوزها، فلا أحد يتخيل قدرة ملعقة صدئة علی حفر نفق بهذا الطول.

العالم - انقلاب الصورة

ست فلسطينيين من العيار الثقيل ينجحون في الفرار من سجن جلبوع شديد التعقيد والحراسة بعد ما حفروا نفقاً علی مدار أشهر.

الامر لايصدق فعلاً، کيف حفروا النفق وهم ممنوعون من إدخال حتی الملعقة الی الزنزانة؛ کيف حفروا النفق وأين اختفی التراب.

هي أذاً صفعة امنية للاحتلال کما وصفتها فصائل فلسطينية وان کانت حقيقية، لافيلماً تلفزيونياً يمکن أن تکون بکل تأکيد فکرة ملهمة لسيناريو سيتسابق عليه المنتجون.

سجن "لامؤاخذة" جلبوع، معروف عند الکيان الصهيوني أو حتی عند العالم الخارجي باسم الخزنة لانه من أشد السجون الاسرائيلية حراسة، وهو سجن مخصص لحبس الاسری الأشد خطورة من وجهة نظر الکيان. وقد نسف 6 رجال فلسطينيين اسطورة هذا السجن.

6 رجال من الاسری الفلسطينيين حرروا أنفسهم من سجن الاحتلال وأثبتوا للعالم ان فلسطين قادرة علی التحدي وان الکيان الصهيوني کذبة کبيرة ووهم کبير يعيش في قلوب بعض حکام الدول العربي. جيش الهزائم، يتلقی هزيمة جديدة وفضيحة جديدة. فقد کان يوصف الجيش الصهيوني في زمان ما، الجيش الذي لايقهر واتضح بالنهاية انه بالونة کبيرة منفوخة بالفراغ يصدقها فقط أصحاب الفخامة وأصحاب الجلالة ملوک وامراء بعض الدول العربية، لکن الشعوب و المواطن العربي هو الوحيد الذي يفهم ان الکيان الصهيوني بالونة منفوخة تطير بأي هواء.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف