شاهد: زعيم كوريا الشمالية يهاجم اميركا وكوريا الجنوبية

الثلاثاء ١٢ أكتوبر ٢٠٢١ - ١١:٤٠ بتوقيت غرينتش

عقب سلسلة تجارب صاروخية لبيونغ يانغ زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ اون يطلق عدة رسائل باللون العسكري يتهم فيها اميركا وكوريا الجنوبية بأنهما السبب الاساسي في التوتر في شبه الجزيرة الكورية.

العالم - أسيا والباسفيك

ومن معرض لتطوير الدفاعات الجوية أراد كيم أن يظهر قدرات بلاده الدفاعية لاسيما من بوابة الصاروخية العابرة للقارات من خلال حرصه على ضرورة تطوير اسلحة بلاده لمواجهة السياسات الاميركية العدائية والحشد العسكري في كوريا الجنوبية.

وفي خطابه الذي يصادف ايضا في ذكرى تأسيس حزب العمّال الحاكم شن كيم هجوما عنيفا على جارته الجنوبية بعدما اتهمها بالنفاق، قائلا إنّ محاولات سيول تعزيز القوة العسكرية تقوّض التوازن العسكري في شبه الجزيرة الكورية وتزيد الأخطار وعدم الاستقرار العسكري.

زعيم كوريا الشمالية ومن امام حشد عسكري ضخم صعد من لهجته تجاه واشنطن لدحض دعواتها المتكررة للحوار ونفيها مرارا وجود اي نوايا عدائية لديها تجاه بلاده ليؤكد ان أفعال الولايات المتّحدة الاميركية الخاطئة تناقض أقوالها في هذا الشأن.

وكانت إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن قد أعربت عن استعدادها للقاء مسؤولين كوريين شماليين من دون شروط مسبقة، وذلك في إطار الجهود الرامية لإخلاء شبه الجزيرة الكورية من السلاح النووي، لكنّ كوريا الشمالية رفضت ذلك لاسيما بعد انهيار قمة عقدت قبل عامين بين كيم والرئيس الاميركي السابق دونالد ترامب بشان الملف النووي لكوريا الشمالية جراء عدم التزام الاخير بتعهداته من بينها رفع العقوبات عن بيونغ يانغ.

خطاب زعيم كوريا الشمالية يأتى بعد اختبار بلاده في الأسابيع الأخيرة صواريخ متطورة للغاية من بينها صاروخ كروز بعيد المدى وآخر انزلاقي تفوق سرعته سرعة الصوت وصاروخ مضاد للطائرات مقابل نجاح سيؤل الشهر الماضي في إطلاق صاروخ بالستي من غواصة، ما جعلها إحدى الدول القليلة التي تملك هذه التكنولوجيا المتطوّرة.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف