بالفيديو..

بعد حادث الطيونة أمس، ما المتوقع من المسؤولين اللبنانيين لمنع جر لبنان لفتنة طائفية؟

الجمعة ١٥ أكتوبر ٢٠٢١ - ٠٢:٢١ بتوقيت غرينتش

أكد د. عبدو اللقيس الباحث والمحلل سياسي ان ما حصل كان مجرد عملية احتجاج ضد مسار قضائي مسيّس ونحن امام مشهد"ديتليف ميليس"جديد في الساحة اللبنانية ومحاولة لتكرار المشهد ذاته بتركيب ملفات كما ركبها"ميليس"سابقا وزج بكبار ضباط الامن بلبنان وزج بهم بالسجون لـ4 سنوات حتى تمكنوا من تفكيك البنية الأمنية.

العالم - خاص بالعالم

وفي حوار مباشر مع قناة العالم خلال تغطية خاصة لمراسم تشييع شهداء الكمين المسلح في منطقة الطيونة بالعاصمة بيروت اشار عبدو اللقيس الى أن لبنان الان يعيش نفس التركيبة، وان القاضي بيطار يجب أن يحال الى المجلس التأديبي ليحاكم على الجريمة التي ارتكبها بتسييس الملف والتي أدت الى ارتكاب جريمة منظمة من قبل الحزب الارهابي والقاتل المجرم الذي ادين سابقا بجرائم ضد الانسانية وسجن وخرج بقرار رئاسي ضمن تسوية شاملة في لبنان ونعني به "سمير جعجع" القاتل والمعروف بسجله الاسود.

تم تشييع ثلاثة من الشهداء في بيروت اليوم الذين سقطوا اثر اطلاق قناصين النار على محتجين سلميين بمنطقة الطيونة في العاصمة بيروت.

وجابت مسيرة التشييع شوارع الضاحية الجنوبية وصولا الى منطقة الغبيري حيث يوارى الشهداء الثرى.

واكد المشاركون رفضهم لما حصل من استهداف مباشر لمحتجين سلميين ودعوا الاجهزة الامنية لتحديد المسؤوليات وسط حالة من الغضب الواسع تلف المنطقة.

هذا وارتقى سبعة شهداء وعشرات الجرحى من المحتجين السلميين امس الخميس كانوا يحتجون ضد تسييس التحقيق في انفجار مرفأ بيروت.

التفاصيل في الفيديو المرفق ...

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف