بالفيديو..

افغانستان تحتفل بعيد المولد النبوي الشريف بظل إجراءات أمنية

الخميس ٢١ أكتوبر ٢٠٢١ - ٠٦:٠٤ بتوقيت غرينتش

يحتفل المسلمون في أفغانستان سنة وشيعة بالمولد النبوي الشريف احتفاء بأسبوع الوحدة الاسلامية في ظل إجراءات أمنية مشددة ويقدمون للعالم رسالة تهدف إلى نبذ الطائفية وتؤكد على الأخوة والوحدة وتم خلال الاحتفالات خطابات ثقافية مؤكدة على خلق وسيرة النبي الكريم محمد (ص).

العالم - مراسلون

في ظل اسبوع الوحدة الإسلامية كما العالم الأسلامي تحتفل أفغانستان بذكرى المولد النبوي الشريف الذي حمل الى البشرية رسالة الرحمة الإلهية في ظل اجراءات امنيةمشددة، يقف المسلمون سنة وشيعة صفا واحدا لاداء الصلاة كرسالة واضحة منهم الى المتطرفين الذين اتخذوا الإسلام على النحو الخاطئ، ولسان حالهم يقول"إننافي أفغانستان لم ولن نقبل الفتنة الطائفية.‏

وأوضح الحاج رئيس كل وهو أحد المحتفلين:" الشيعة يقولون ولد النبي في 17 والسنة يقولون في 12 فلذا تمت تسميتها بأسبوع الوحدة الإسلامية لوحدةصفوف المسلمين النبي ارسل كالنور ليخرجنا من ظلمات الجاهلية ولكن للأسف ابتعدنا عن رسولنا المصطفى ومبادئه فاليوم نرى هذه المشكلات المتطرفة ونتوكل على الله أن نرى الاستقرار بعد الان.

هنا في افغانستان يقيم الافغان مجالس الاحتفال بهذه الذكرى العطرة لكن في قلوبهم غصة جراء عقود أمضوها من الحروب والصراعات.

‏وقال الشيخ محمد باقر شي خزاده، وهو عالم دين:"القرآن الكريم يقول إنما المؤمنون إخوة فأصلحوا بين أخويكمالمؤمنون اخوة وإذا حصل نزاع بينهم عليهم بالصلح، في الحقيقة هذه الرسالة رسالة عظيمة يجب أن تكون كالحلقة في آذانهم لأهميتها، خصوصا في أفغانستان بعد التحولات السياسية التي تجري هنا اليوم، نحن بحاجة الاخوة الإسلامية أكثر من أي وقت مضى وتشمل الاحتفالات طبخ وتوزيع الطعام والحلويات تبركا بهذه المناسبة الميمونة، فضلا عن اقامة المهرجانات الخطابية في ظل اجواء بهيجة".

‏يأبى الافغان الاستسلام للتهديدات، حيث يشددون على تمسكهم بمبادئ الدين الحنيف الاسلامي بعيدا عن التشدد الذي تدعو اليه الجماعات الإرهابية ويحتفلون باسبوع الوحدة الاسلامية بذكرى ولادة سيد البشرية رسول الرحمة محمد المصطفى (ص)

المؤمنون اخوة وإذا حصل نزاع بينهم عليهم بالصلح ، في الحقيقة هذه الرسالة رسالة عظيمة يجب أن تكون كالحلقة في آذانهم لأهميتها ،خصوصا في أفغانستان بعد التحولات السياسية التي تجري هنان اليوم نحن بحاجة الاخوة الإسلامية أكثر من أي وقت مضى.

التفاصيل في الفيديو المرفق ...

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف