سوريا.. الجيش التركي يوجه الأنظار إلى تل تمر شرق الفرات

سوريا.. الجيش التركي يوجه الأنظار إلى تل تمر شرق الفرات
الأربعاء ٢٧ أكتوبر ٢٠٢١ - ٠٨:٠١ بتوقيت غرينتش

في مقابل الهدوء الذي يسود جبهات مدينة تل رفعت شمال حلب، صعد الجيش التركي من استهدافه تجمعات قسد بريف مدينة تل تمر شمال غرب الحسكة، بالتوازي مع استقدام تعزيزات من الطرفين إلى المنطقة، ما يؤشر إلى إمكانية شن عدوان تركي باتجاه تل تمر بعد تركيز الأنظار خلال الأسبوع المنصرم على تل رفعت.

العالم-سوريا

كشفت مصادر مطلعة في شمال سوريا، أن المسؤولين الأتراك في الجيش والاستخبارات بحثوا في اجتماع مع متزعمي ما يسمى بالجيش الوطني لدى استدعائهم إلى تركيا، ترتيبات العدوان التركي المزمع على شمال وشمال شرق سوريا، واكدت المصادر ان التكتيك العسكري يقضي بأن يزج بـ35 ألفاً من مسلحي المجموعات المسلحة من الذين شاركوا في عمليات عسكرية سابقة في الخطوط الأمامية للجبهات المفترضة في تل تمر وتل رفعت ومنبج وعين عيسى، على أن تدعمهم وحدات خاصة كوماندوز من الجيش التركي في الأماكن الخطرة.

وكشفت مصادر معارضة مقربة مما يسمى الجيش الوطني، أن رتلاً من المجموعات المسلحة وبأوامر من الجيش التركي من المفترض أن يتوجه من عفرين إلى مناطق شرق الفرات على أن تكون وجهته جبهات تل تمر بريف الحسكة.

وأوضحت المصادر، أنه من المتوقع إرسال المزيد من مسلحي ما يسمى بالجيش الوطني في الأيام القادمة إلى مدينة تل أبيض بريف الرقة التي استولى الجيش التركي عليها مع مدينة رأس العين وصولاً إلى الشريط الحدودي بينهما نهاية 2019، وذلك بعد أن استقدم الاتراك وقسد تعزيزات كبيرة إلى تل أبيض بعد تهديد النظام التركي بشن عدوان ضد الأخيرة في مناطق متفرقة ترجح السيناريوهات أنها ستتركز في تل رفعت ومنبج غرب الفرات أو عين العرب وتل تمر وعين عيسى والمالكية إلى الشرق منها.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف