الرئيس الموريتاني يعلن حربا على الفساد

الرئيس الموريتاني يعلن حربا على الفساد
الأحد ٢٨ نوفمبر ٢٠٢١ - ٠٦:٣٠ بتوقيت غرينتش

أعلن الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني ليل السبت/الأحد أنه عازم على محاربة الفساد والتصدي له بكل أشكاله.

العالم - موريتانيا

وقال في خطاب ألقاه بمناسبة الذكرى الـ 61 للاستقلال الوطني الذي تحل ذكراه اليوم الأحد "أعدكم بمحاربة كل أشكال الفساد والتركيز على إرساء حكامة رشيدة".

واعترف ولد الغزواني بوجود نواقص وصعوبات على بعض المستويات دون أن يعلن عن طبيعتها لكنه استدرك بالقول "مدركون لها وعاكفون على تصحيحها".

وقال "نحن لا نريد لمحاربة الفساد أن تكون مجرد شعار أو أن تتحول هي نفسها إلى فساد بالانتقائية وتصفية الحسابات والوقيعة في أعراض الناس دون قرينة أو دليل. بل نريدها عملا مؤسسيا فعالا تصان به موارد الدولة وينال به المفسدون جزاءهم طبقا للنصوص السارية المفعول".

وتقول المعارضة إنه رغم انتشار ممارسات الفساد لم يقال أو يسجن أي مسؤول حكومي بسبب الفساد.

وفي سياق آخر ، عبر الرئيس الموريتاني عن ارتياحه لما سماه " المناخ السياسي الهادئ والمسؤول الذي تعيشه البلاد والانفتاح على أطياف مشهدنا السياسي والمجتمعي كافة، وعلى التداول معها حول كبريات القضايا الوطنية.

وقال إن التحضير الجاري لإطلاق تشاور وطني جامع لا إقصاء فيه لأحد ولا حظر فيه.

وتولى الغزواني رئاسة موريتانيا في آب/أغسطس 2019 وانقضى قرابة نصف فترته الرئاسية.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف