هيئة علماء بيروت تتضامن مع الشعب الفلسطيني في يومه العالمي

هيئة علماء بيروت تتضامن مع الشعب الفلسطيني في يومه العالمي
الأحد ٢٨ نوفمبر ٢٠٢١ - ٠١:٥٨ بتوقيت غرينتش

شددت هيئة علماء بيروت على أن كل الأيام أيام فلسطين ..وقضيتها لا يطوقها زمان ، وفك أسرها آت مهما طال الزمان.

العالم_لبنان

وفي بيان لها اليوم الأحد بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني توجهت الهيئة إلى شعبنا الفلسطيني المقاوم الأبي الذي خبر التآمر الدولي ونفاقه حول قضيته منذ عقود، ولم يثق أساسا بكل وعود وقرارات ما يسمى بالشرعية الدولية التي تساند الاحتلال وتغطي ارتكاباته وجرائمه وتمنع من إدانته، حتى شكليا ! وعلى رأسها كل الإدارات الأميركية المتعاقبة والغرب عامة - وأذيالها المتصهينة من أعراب الخيانة واللاهثين خلف التطبيع مع مرتكبي المجازر الوحشية ومنتهكي المقدسات!.

وتابع البيان إننا في هيئة علماء بيروت نقف على الدوام مع شعبنا الفلسطيني العزيز في قضيته التي هي قضيتنا وقضية كل الشرفاء والاحرار في العالم، وندعم خياره الأوحد، وهو خيار المقاومة بكل أشكالها، والذي لا يعول على سواه في استرجاع الحقوق، الأرض والمقدسات، في كامل تراب فلسطين .. وقد أثبتت الوقائع والانجازات التي تحققت بالتضحيات الكبيرة، أن الحرية والتحرير لا يعطى، بل ينتزع بالقوة وبالتصميم والعزيمة الراسخة على مواصلة درب الجهاد والنضال، وإنه لمن مجانبة العقل والصواب التعويل في شيء ، على من يجرم حركات التحرر والمقاومة في لبنان وفلسطين ووسمها بالإرهاب.

‏كما توجهت الهيئة بالتحية والاعتزاز لكل الفصائل الفلسطينية المقاومة ونشد على أياديهم وندعوهم الى المزيد من اللحمة والتماسك في وجه العدو ومن يقف خلفه من القريب والبعيد. والنصر آت بإذن الله تعالى.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف