بالفيديو..

أوكرانيا تدعو حلفاءها للتحرك بسرعة لمنع روسيا من غزو أراضيها

الثلاثاء ٣٠ نوفمبر ٢٠٢١ - ٠٤:٥١ بتوقيت غرينتش

تحركات للقوات الروسية قرب الحدود مع أوكرانيا تثير قلق الغرب، وفي خطوة استباقية، دعت أوكرانيا حلفاءها إلى التحرّك بسرعة لمنع روسيا مما اسمته غزو أراضيها، مؤكّدة أنّ موسكو قد تبدأ هجوماً في غمضة عين،واكدت كييف بانها ستجري 10 مناورات عسكرية كبيرة عام 2022.

العالم - خاص بالعالم

وقال دميترو كوليبا وزير الخارجية الأوكراني:"من الأفضل التحرك الآن وليس لاحقا من أجل كبح جماح روسيا، إذا قررت روسيا الهجوم، أؤكد لكم أن أوكرانيا ستدافع عن نفسها بكل الوسائل المتاحة لها. لن تكون هذه رحلة سهلة لروسيا في أوكرانيا".

وحذر وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن من أن أي عدوان روسي جديد على أوكرانيا سيستدعي ردًا خطرًا. ولم يحدّد بلينكن طبيعة الردّ الأميركي المحتمل، مشيرًا إلى أنه يريد أولًا استشارة حلفاء الولايات المتحدة في حلف شمال الأطلسي.

وأكد أنتوني بلينكن وزير الخارجية الأميركي:"أي تحركات تصعيدية من جانب روسيا ستكون مصدر قلق كبير للولايات المتحدة وللاتفيا وأي عدوان جديد سيكون له تداعيات خطرة".

وأتهم الأمين العام للناتو ينس ستولتنبيرغ موسكو بخوض سياسة عدوانية إزاء دول أخرى وظالمة داخليا، قائلا "نرى تعزيزًا عسكريًا روسيًا، ونرى دروعًا ثقيلة، ونرى طائرات بدون طيار وقوات مقاتلة، وندعو روسيا إلى أن تكون شفاف، لم يعد ممكنا لنا أن نعتبر السلام والأمن مضمونين. النظام الروسي عدواني في سياسته الخارجية وظالم في سياسته الداخلية. وحشد قواته على حدود أوكرانيا يثير القلق".

الرد الروسي جاء عن طريق الرئيس فلاديمير بوتين، حيث أكد على أن توسيع البنية التحتية العسكرية للناتو في أوكرانيا خط أحمر بالنسبة لروسيا، معتبرا أنه لا توجد إجابة معقولة على السؤال عن سبب اقتراب الناتو من الحدود الروسية.

وقال فلاديمير بوتين الرئيس الروسي:"إذا ظهرت بأوكرانيا منظومات صواريخ يمكنها الوصول إلى موسكو في بضع دقائق فإن روسيا ستضطر للرد بتهديدات مماثلة".

وأعلنت وزارة الخارجية الروسية أن حلف الناتو يعرض قدرة روسيا على الدفاع عن نفسها للامتحان بإرسال سفنه وطائراته الحربية إلى الحدود الروسية.

التفاصيل في الفيديو المرفق ...

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف