رئيس الجزائر يشن هجوما على معرقلي المشروعات الصناعية

رئيس الجزائر يشن هجوما على معرقلي المشروعات الصناعية
السبت ٠٤ ديسمبر ٢٠٢١ - ٠٣:٢٦ بتوقيت غرينتش

هاجم الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، معرقلي المشاريع الصناعية والتي تتواجد العديد منها في حالة تجميد دون أسباب واضحة.

العالم - الجزائر

وقال تبون، في كلمة له على هامش إشرافه على افتتاح الندوة الوطنية حول الإنعاش الاقتصادي: "أنا على يقين أن رفع تحدي الإنعاش الصناعي في متناولنا اليوم وقطاع الصناعة يعتبر أساس تحقيق النهضة الاقتصادية".

وشدد تبون، على أنه "سيتم رفع العراقيل أمام المصانع الموجودة وتمكينها من المساهمة في الناتج الوطني بالحجم المطلوب".

وفي هذا الخصوص، كشف الرئيس الجزائري، عن رفع القيود عن 57 مشروعا، من أصل 402 مشروع، في ظرف قصير، بعدما أصدر أوامرا في هذا الخصوص.

وأضاف الرئيس أن "الحكومة تعمل حاليا على رفع القيود على المشاريع المتبقية". مشيرا إلى أن 29" مشروعا منها يعود القرار لأصحابها"

وأكد أنه "وجه الحكومة لإتمام هذه المهمة، قبل نهاية هذا الشهر، لتتمكن البلاد من دخول مرحلة جديدة".

وأضاف تبون أنه "قد تم رفع التجميد على 581 ملف في إطار أندي". مشيرا إلى إن "الافراج عن هذه المشاريع سيسمح باستحداث 75 ألف منصب شغل".

وتساءل عن السبب الحقيقي لهذا التوقف والتجميد الذي طال العديد من المشاريع الاقتصادية قائلا: "هل هو تجميد عمدي للسياسية الجديدة للتصنيع وخلق فرص التشغيل أو يعود لخلفيات أخرى".

وأضاف الرئيس الجزائري: "كيف يمكن تعطيل دخول مصنع في الإنتاح لأسباب تافهة، وبيروقراطية كعدم منح رخص البناء هذه المبررات جريمة في حق الاقتصاد الوطني، وعرقلة مبيتة وواضحة للإنطلاقة الاقتصادية".

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف