اتصال هاتفي بين بوريل وأمير عبد اللهيان حول محادثات فيينا

اتصال هاتفي بين بوريل وأمير عبد اللهيان حول محادثات فيينا
الخميس ٠٩ ديسمبر ٢٠٢١ - ٠٨:٤٥ بتوقيت غرينتش

ناقش منسق السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، اليوم الخميس، مع وزير الخارجية الإيراني أمير عبداللهيان، تطورات المحادثات النووية التي تنطلق جولة جديدة منها اليوم في فيينا، معربا عن أمله في أن تتجه المفاوضات نحو التوصل لاتفاق.

العالم-إيران

وأشار بيان لوزارة الخارجية الإيرانية، أن بوريل وعبد اللهيان ناقشا تطورات محادثات فيينا النووية خلال اتصال هاتفي، حيث أكد المسؤول الأوروبي "ارتياحه لاستمرار محادثات فيينا"، ومعربا عن أمله في أن تقود المفاوضات إلى اتفاق​​​.

وشدد منسق السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي على أنه تم تذكير الولايات المتحدة والدول الأوروبية الثلاث أيضا بضرورة أن تكون المحادثات واقعية وأنه ينبغي للجانبين الشعور بالتقدم.

من جانبه أشار وزير الخارجية الإيراني إلى "حسن نية وجدية" بلاده في المفاوضات وسعيها نحو اتفاق جيد، واصفا المحادثات الأخيرة بين الأطراف المتفاوضة في فيينا بالمفيدة.

وانتقد أمير عبد اللهيان كذلك مواقف وتصريحات الدول الأوروبية الثلاث وسلوكها من خلال موقف سياسي وإعلامي سلبي، ووصف هذه الحملات الإعلامية بأنها غير بناءة، فهي عامل في تعقيد الوضع وإبطاء عملية الاتفاق.

وشدد وزير الخارجية الإيراني على أن "برنامج إيران النووي سلمي بالكامل، لكن إزالة القلق فيما يتعلق بشأن البرنامج النووي السلمي مرتبط بشكل مباشر بالغاء الكامل للحظر".

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف