روسيا ترد على ادعاءات بايدن بشأن غزو روسي لأوكرانيا

روسيا ترد على ادعاءات بايدن بشأن غزو روسي لأوكرانيا
الخميس ٢٠ يناير ٢٠٢٢ - ١١:١٠ بتوقيت غرينتش

قالت الخارجية الروسية إن تصريحات واشنطن بشأن غزو روسي مزعوم لأوكرانيا هدفها استفزاز موسكو عسكريا، داعية الدول الغربية إلى التوقف عن المساهمة في عسكرة الأزمة الأوكرانية.

العالم-روسيا

وأعرب الرئيس الأميركي جو بايدن عن اعتقاده بأن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيقدم على غزو أوكرانيا، في حين تتواصل التحركات الدبلوماسية والضغط المتبادل بين موسكو والغرب من أجل الوصول إلى تسوية تحول دون نشوب حرب.

وفي مؤتمر صحفي بمناسبة مرور عام على توليه منصبه، حذّر بايدن من أن روسيا ستتكبد خسائر بشرية فادحة وثمنا اقتصاديا باهظا إذا غزت أوكرانيا.

على صعيد متصل، قال البيت الأبيض إن بايدن كان واضحا مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في توضيح أنه إذا اجتازت أي قوات روسية الحدود الأوكرانية، فإن ذلك يعتبر غزوا متجددا وسيقابل برد سريع وحاد وموحد من الولايات المتحدة وحلفائها.

وأضاف البيت الأبيض في بيان أن بايدن "يدرك بخبرته الطويلة أن تاريخ الروس حافل بالعدوان الواسع، خارج المجال العسكري، بما في ذلك الهجمات الإلكترونية والتكتيكات شبه العسكرية".

من جانبها، قالت الخارجية الروسية إن تصريحات واشنطن بشأن غزو روسي مزعوم لأوكرانيا هدفها "استفزازنا عسكريا"، داعية الدول الغربية إلى التوقف عن المساهمة في عسكرة الأزمة الأوكرانية.

كما قالت الخارجية الروسية إن كييف تنظر إلى مساعدات الغرب العسكرية على أنها تفويض لشن عملية في دونباس.

كما عقد الرئيس الأميركي جو بايدن اجتماعا مع أعضاء بمجلس الشيوخ من الحزبين الجمهوري والديمقراطي لمناقشة الحشد العسكري الروسي على الحدود الأوكرانية.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف