كتائب حزب الله العراق تدعو إلى فضح ومواجهة داعمي "داعش"

كتائب حزب الله العراق تدعو إلى فضح ومواجهة داعمي
السبت ٢٢ يناير ٢٠٢٢ - ٠٨:٣٤ بتوقيت غرينتش

دعا المتحدث الأمني باسم كتائب حزب الله العراق، أبو علي العسكري، إلى فضح ومواجهة داعمي جماعة "داعش" الإرهابية في الداخل.

العالم-العراق

وقال العسكري في بيان عبر تليغرام، ما نصه: "إن استمرار جرائم داعش في العراق وبهذه الوحشية من قتل أبناء شعبنا سواء في ديالى أو غيرها، يستدعي منا فضح ومواجهة داعميها في الداخل ويعلم الجميع أنها مدعومة محليا وأقليميا ودوليا؛ لذا نؤكد على الآتي:

أولا: مواجهة داعش في هذه المرحلة يتطلب منا دق أنوف السياسيين المتورطين في دعمها بتوفير المأوى أو الربط بينها وبين عربان الخليج (الفارسي) وأمريكا الذين يوفرون لهم أدوات غسيل الأموال لتستعمل في العمليات الإجرامية.

ثانيا: إن أحدى الرئاسات الثلاث وبالتعاون مع أحد شيوخ العشائر الكبار أسسوا قبل أكثر من شهر جيشا إجراميا بلباس جديد، وقد أدخلوا جزعا منه إلى بغداد. للبدء بمرحلة جديدة تقضي على آخر آمال الشعب الجريح ومع شديد الأسف فإن بعض المحسوبين على التشيع أصبحوا هم الأداة التي تحمي المشروع الخبيث مستغلين هذا الظرف لتحقيق مكاسب دنيوية رخيصة، من قبيل السيطرة على المحافظات المظلومة تاريخيا والاستحواذ على المناصب بعناوين إصلاحية زائفة.

ثالثا: ندعو الأجهزة الأمنية والحشد الشعبي والمقاومة العراقية، إلى التصدي المباشر ودون تردد بمداهمة وطرد هؤلاء الأشرار؛ ولنبدأ من بغداد".

يشار إلى أن جماعة "داعش" الارهابية، شنت فجر امس الجمعة، هجوما على مقر للجيش العراقي في ناحية العظيم بمحافظة ديالى، ما ادى الى استشهاد 11 جنديا بينهم ضابط برتبة ملازم اول.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف