ملك البحرين يزور الإمارات بعد رد صاروخي يمني على عدوانها

ملك البحرين يزور الإمارات بعد رد صاروخي يمني على عدوانها
الأربعاء ٢٦ يناير ٢٠٢٢ - ٠١:٣٨ بتوقيت غرينتش

قام ملك البحرين حمد عيسى الخليفة بزيارةٍ إلى أبوظبي، واجتمع مع ولي عهد أبوظبي «محمد بن زايد آل نهيان»، للتضامن معه اثر رد يمني على العدوان الاماراتي بهجوم بالصواريخ والمسيرات.

العالم- البحرين

وبحث الجانبان خلال الاجتماع عملية «إعصار اليمن» التي نفذها الجيش اليمني واللجان الشعبية، والتي استهدفت مناطق حيوية في الإمارات بعمليات ردعٍ في العمق الإماراتي، وما تلاها من مجازر دموية ارتكبتها قوى تحالف العدوان على اليمن بقيادة السعودية والإمارات، والمدعومة من الولايات المتحدة الأمريكية.

واستعرض ولي عهد أبوظبي مع حاكم البحرين، تفاصيل الهجوم العسكري اليمني على الإمارات، والإجراءات التي اتخذتها بلاده للرد على هذا الاعتداء الذي يتنافى مع جميع الأعراف والقوانين الدولية والقيم الإنسانية – بحسب وكالة أنباء البحرين الرسمية «بنا».

وعبر حاكم البحرين عن إدانته لما أسماه «الهجوم الإرهابي الغادر على المنشآت المدنية في الإمارات و وقوف المملكة إلى جانب الإمارات ».

وشكر ولي عهد أبوظبي حاكم البحرين لموقفه "الداعم والمساند".

وتشهد العلاقات بين المنامة وأبوظبي تطورًا بعد توقيع حكومات الإمارات والبحرين على اتفاقية للتطبيع مع الكيان الاسرائيلي في العاصمة الأمريكية «واشنطن»، في سبتمبر/ أيلول 2020.

وكان رئيس الوفد اليمني المفاوض «محمد عبد السلام»، أكد أن الدول المعتدية على اليمن تتجه لتصبح منخرطة كليًا وبشكلٍ رسمي ومعلن في المشروع الصهيوني، ولفت إلى أن السعودية والبحرين والإمارات والسودان، هي الدول ذاتها التي تضع إمكاناتها في خدمة حرب مفتوحة على اليمن.

وبحسب ما أعلن المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية «العميد يحيى سريع» تُعد عملية الردع الموفقة في العمقين الإماراتي والسعودي، رسالة تحذيرية جديدة إلى حاكم أبوظبي «محمد بن زايد»، والإدارة الأمريكية التي تدير رحى هذه الحرب العدوانية على شعب اليمن.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف