الكرملين يعلق على موقف تركيا من انضمام فنلندا والسويد إلى الناتو

الكرملين يعلق على موقف تركيا من انضمام فنلندا والسويد إلى الناتو
الثلاثاء ١٧ مايو ٢٠٢٢ - ٠٢:٢٢ بتوقيت غرينتش

قال المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، إن روسيا لا تريد التدخل في علاقات الدول الأعضاء في حلف الناتو، وجاء ذلك تعليقا على موقف تركيا من خطط انضمام فنلندا والسويد للناتو.

العالم ـ روسيا

وأضاف المتحدث باسم الكرملين، في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء، إن "فنلندا والسويد دولتان تقدمتا أو تتقدمان بطلب للانضمام إلى الحلف، وتركيا عضو في الحلف، وهذه مسألة علاقات بين هذه الدول، وعلاقات داخل التحالف نفسه"، مؤكدا أن روسيا "لا تريد التدخل في هذه العلاقات".

في الوقت نفسه، قال بيسكوف إن موقف روسيا من توسع الناتو معروف منذ زمن طويل للجميع، وما يخص أعضاء الحلف هو شأنهم هم.

كما علق بيسكوف على تقارير في وسائل الإعلام التركية عن زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى تركيا قريبا، وقال إنه تمت دعوة بوتين بالفعل لزيارة تركيا، وسيستغل هذه الدعوة، لكن حتى الآن لا اتفاق أو قرار بخصوص هذا الموضوع.

وفي وقت سابق، أكد المتحدث الرسمي باسم أردوغان، إبراهيم كالين، أن أنقرة لا تغلق الباب أمام انضمام السويد وفنلندا إلى الناتو، لكنها تصر على أن يأخذ الأعضاء الآخرون في الحلف في الاعتبار مخاوف تركيا المتعلقة بالأمن القومي.

وقال كالين: "نحن لا نغلق الأبواب. ومع ذلك، فإننا نثير هذه القضية بشكل أساسي باعتبارها مسألة تتعلق بالأمن القومي التركي. والواضح أنه يجب عليهم فعل ذلك: يجب عليهم التوقف عن السماح لممثلي حزب العمال الكردستاني بالقيام بأنشطتهم، ووضع حد لوجود المنظمات والأفراد في هذه البلدان"، بحسب وسائل إعلام تركية.

موسكو تعلق على نية اسكتلندا الانضمام للناتو

وفي سياق أخر، علق بيسكوف، على تصريحات بعض المسؤولين في اسكتلندا بشأن نية بلادهم الانضمام إلى حلف الناتو والاتحاد الأوروبي.

وقال بيسكوف إن خطط اسكتلندا للانفصال عن المملكة المتحدة، ثم الانضمام إلى الناتو والاتحاد الأوروبي، يجب أن تدلي بها لندن الرسمية.

وفي وقت سابق من اليوم قالت رئيسة الوزراء الاسكتلندية، نيكولا ستورجون، إن اسكتلندا ستسعى للانضمام إلى الناتو إذا حصلت على الاستقلال من بريطانيا.

ونقلت صحيفة إندبندنت عن ستورجون قولها خلال كلمة ألقتها في معهد بروكينغز بواشنطن إن "الحزب الذي أقوده، الحزب الوطني الاسكتلندي، قرر في عام 2012 أنه إذا أصبحت اسكتلندا مستقلة، فإنها ستسعى للحصول على عضوية الناتو".

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف