بالفيديو..

جولة بايدن الآسيوية..هل الصين هي المستهدفة؟

الجمعة ٢٠ مايو ٢٠٢٢ - ٠٣:٤٦ بتوقيت غرينتش

وصل الرئيس الأمريكي جو بايدن الى العاصمة الكورية الجنوبية سيئول، في مستهل اول جولة اسوية له تشمل اليابان. وبحث بايدن مع الرئيسِ الكوري الجنوبي الجديد يون سوك يول، التحدي الذي تمثله الصين؛ وموضوع كوريا الشمالية والتطورات في منطقة المحيطين الهندي والهادئ.

العالم - خاص بالعالم

المحطة الأولى من جولة الرئيس الأمريكي جو بايدن الآسيوية؛ تبدأ من كوريا الجنوبية؛ لتشمل ايضا اليابان؛ ومن المقرر ان يؤكد خلالها طموحات الولايات المتحدة في المنطقة.

جدول الأعمال في أول جولة يقوم بها بايدن في آسيا منذ توليه منصبه؛ مليء بالملفات الساخنة، لعل أبرزها المواجهة بين الولايات المتحدة والصين التي تشكل الموضوع الجيوسياسي الرئيسي للسنوات المقبلة.

ومن المرجح أن تلقي تهديدات كوريا الشمالية بظلالها على جهود بايدن للتصدي لنفوذ الصين وبناء العلاقات الاقتصادية، وذلك بعد أن تخلى زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون عن تجميد اختبارات الصواريخ الباليستية العابرة للقارات، ويبدو انه بصدد استئناف اختبار قنابل نووية..

شبح التجربة النووية الكورية المحتملة يخيم على الزيارة حيث تقدّر الولايات المتحدة أن هناك احتمالًا حقيقيًا أن تجري كوريا الشمالية تجربة صاروخية استفزازية أو تجربة نووية خلال زيارة بايدن للمنطقة.

وتشير الاستطلاعات إلى أن كوريا الجنوبية ستلتزم على الأرجح بموقف حذر علنا بشأن التصدي الأميركي للوجود الصيني في المنطقة؛ نظرا لأن بكين هي أكبر شريك تجاري لسيول.

ومن المنتظر أن تكون كوريا الجنوبية أحد الأعضاء المؤسسين في إطار العمل الاقتصادي لمنطقة آسيا والمحيط الهادي الذي يسعى له بايدن.

من جانبه أعلن رئيس كوريا الجنوبية المنتخب حديثًا، يون سوك-يول؛ أن الانضمام لإطار العمل لا يتعارض مع علاقات كوريا الجنوبية الاقتصادية مع الصين.

أعلن أيضا أن زيارة بايدن فرصة لتعزيز العلاقات بين سيول وواشنطن وجعلها أكثر شمولية.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف