لابيد يعقد أول اجتماعين مع رئيس الشاباك ومنسق شؤون الأسرى

لابيد يعقد أول اجتماعين مع رئيس الشاباك ومنسق شؤون الأسرى
الجمعة ٠١ يوليو ٢٠٢٢ - ٠٨:٣٨ بتوقيت غرينتش

من المقرر، أن يعقد رئيس الحكومة الانتقالية "الإسرائيلية" يائير لابيد، أول اجتماعين بعد توليه المنصب، اليوم الجمعة، مع كل من رئيس الشاباك، رونين بار، ومنسق شؤون الأسرى والمفقودين، يارون بلوم، في مقر وزارة الحرب في تل أبيب.

العالم - الاحتلال

ويأتي اجتماع لابيد مع بلوم بعد أيام قليلة من نشر كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، مشاهد مصورة للأسير "الإسرائيلي" لديها هشام السيد، وهو يخضع لتنفس اصطناعي، ما يدل على تراجع في حالته الصحية. لكن لابيد ورئيس الحكومة المنتهية ولايته، نفتالي بينيت، قررا أول من أمس، أنهما يرفضان صفقة تبادل أسرى جزئية مع حماس، وإنما صفقة كاملة يستعيد" الكيان من خلالها جثتي الجنديين هدار غولدين وشاؤول أورون، اللذين قتلا خلال العدوان على غزة في العام 2014 والمواطنين السيد وأفراهم منغيستو.

والمفاوضات حول صفقة تبادل أسرى بين الاحتلال الإسرائيلي وحماس، بوساطة مصر، في حالة جمود في هذه الأثناء، بحسب تقارير عبرية، وذلك بسبب رفض تل أبيب الإفراج في إطارها عن أسرى فلسطينيين أدينوا بتنفيذ عمليات قُتل خلالها إسرائيليون.

وفيما يتعلق بأجندة لابيد، فإنه سيترأس اجتماع الحكومة الأسبوعي لأول مرة، بعد غد الأحد.

ويزور لابيد العاصمة الفرنسية باريس، يوم الثلاثاء المقبل، حيث سيلتقي بالرئيس الفرنسي، إمانويل ماكرون.

في غضون ذلك، نشر مكتب لابيد قائمة بأسماء طاقم الموظفين الكبار في مكتب رئيس الحكومة الانتقالية. وسيرأس طاقم موظفي مكتب رئيس الحكومة، داني فيسلي. وستتولى منصب المديرة العامة لمكتب رئيس الحكومة، نعاما شولتس، وسيتولى منصب المستشار الإعلامي والناطق باسم رئيس الحكومة، روعي كونكول. وجميع هؤلاء يعملون إلى جانب لبيد منذ سنوات عديدة.

وشكر لابيد الرئيس الأمريكي جو بايدن، الذي هنأه على توليه منصبه، وقال إن "العلاقات بين إسرائيل والولايات المتحدة لا تنفصم.إنها تستند إلى أسس عميقة من القيم المشتركة ورؤية مشتركة للمستقبل. "

وسيواجه لابيد ، الذي تولى منصبه منتصف الليل ، سلسلة من المهام في الأشهر المقبلة، بما في ذلك زيارة الرئيس الأمريكي وإجراءات التطبيع ضد السعودية والمحادثات النووية.كما وسيتعين على لابيد التعامل مع غلاء المعيشة وفي نفس الوقت الحفاظ على الهدوء في غزة، وإجراء محادثات لإعادة الأسرى.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف