مزرعة الأرانب....!

مزرعة الأرانب....!
الخميس ٢٩ سبتمبر ٢٠٢٢ - ٠٨:١٤ بتوقيت غرينتش

مع التئام المجلس النيابي لاختيار رئيس  للجمهورية اللبنانية، أعلنت الكتل والأحزاب والتكتلات فضلاً عن المستقلين، الحضور في جلسة الخميس، أي أن النصاب حاصل وقد يتجاوز الثلثين ويزيد على المئة، وهذا ما أكده الجميع...!

العالم-لبنان

لم تعد الأزمة أزمة نصاب، بل اختيار رئيس، واللافت أن في الدستور والنظام الداخلي والقوانين لا يوجد نص يلزم الترشح أو أي شروط خاصة، باستثناء ممارسته للوظيفة العامة من الفئة الأولى أو ما يعادلها إلا بعد تركه للوظيفة قبل الاستحقاق بمدة محددة...!

اعتاد اللبنانيون معرفة الرئيس قبل انتخابه على مر تاريخ لبنان الاستقلالي، من خلال التفاهمات الإقليمية والدولية التي تحدد مسبقاً صاحب الحظ السعيد....!

أما أصحاب السعادة في هذه الفترة، فهم في حالة من الحيص بيص، ولم يحددوا خياراتهم، حيث ينتظر كل فريق الوحي من مربطه الإقليمي والدولي عبر السفارات التي لكل منها لها أرنبها، فالأرانب من حيث الشكل تحمل الجنسية اللبنانية، أما من حيث الأساس لها خلفيتها من خارج الحدود.....!

تتداول وسائل الإعلام اسماء أرانب (شي برأس وشي بلا راس)...!

المشهد المتوقع مع الجلسة الأولى، سيغيب عنها الأرنب الأصلي، وستمرر مسودة أرانب مخصية وعديمة الصلاحية، من باب تسجيل حرتقات لا أكثر ولا أقل.....!
وبناءً على ما تقدم، نحن أمام جلسة عيّنات من الأرانب غير الصالحة، بانتظار الأرنب متعدد اللغات والحضارات والجنسيات....!
السؤال: من أي مزرعة سيكون هذا الأرنب؟

*د. نزيه منصور

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف