بالفيديو..

الطب العدلي الإيراني يكشف سبب وفاة المواطنة مهسا أميني

الجمعة ٠٧ أكتوبر ٢٠٢٢ - ٠٤:٣٥ بتوقيت غرينتش

تطورات لافتة على قضية وفاة المواطنة الايرانية مهسا اميني، حيث أظهر تقرير الطب العدلي أن سبب الوفاة، هو توقف أعضاء متعددة بسبب نقص الأوكسجين في الدماغ على إثر مرض مزمن.

العالم - خاص بالعالم

التقرير المقدم إلى السلطة القضائية، اوضح أن المتوفاة قد أجريت لها عملية جراحية في المستشفى الخاص بجراحة الدماغ للآورام الخبيثة في مستشفى ميلاد في العام 2006، وكانت تتناول العديد من الأدوية قبل وفاتها.

وفي اليوم الذي توفيت فيه، فقدت وعيها فجأة وسقطت على الأرض بسبب المرض، اي ان الوفاة كانت بسبب طبيعي كما تظهر اشرطة الفيديو بأنها لم تتعرض لاي عنف في مركز الشرطة.

ومنذ وفاة المواطنة الايرانية اكدت الشرطة انها لم تقم بضرب مهسا اميني،وهو ما اكده الطب العدلي.

وفي هذا الخصوص استغل مثيرو الشغب القضية، حيث اكد قائد قوى الامن الداخلي في ايران العميد حسين اشتري اعتقال17 مسلحا في أعمال الشغب الأخيرة، كانوا يرمون الى إشاعة الفوضى والتخريب والفتن بعناوين احتجاجية ومطلبية ثبت زيفها خلال الاسابيع الماضية.

وعليه فإن حادثة وفاة مهسا اميني رافقها بشكل مشبوه ولافت سعي دول عربية وغربية ذات سجل اسود في حقوق الانسان للتدخل في الشؤون الداخلية الايرانية.

تدخلات قال حيالها المتحدث باسم الخارجية الايرانية ناصر كنعاني بأنها تحيزات أحادية الجانب لا أساس لها من الصحة.

كنعاني قال إن قرار الاتحاد الاوروبي في فرض حظر على مسؤولين ايرانيين ،أثبت السلوك الاوروبي الانتقائي تجاه الشعب الايراني، لأنه لم يصدر قرارا واحدا في معارضة فرض الحظر رغم تشدقه بالدفاع عن حقوق الإنسان.

ويرى متابعون ان اعمال التخريب وحرق المساجد والحسينيات التي شهدتها ايران، كانت منسقة ومخطط لها بين بين جهات تخريبية داخلية واخرى خارجية كالولايات المتحدة والكيان الصهيوني وبعض الدول ممن كانوا يراهنون على اثارة الفتنة في ايران.

التفاصيل في الفيديو المرفق ...

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف