العين الإسرائيلية..

كابوس وقلق يعيشه الصهاينة إثر زيارة رئيسهم للبحرين والامارات

الإثنين ٠٥ ديسمبر ٢٠٢٢ - ٠٥:٥٨ بتوقيت غرينتش

أكد المتابع للشأن الاسرائيلي خالد الرواس أن الهلع والخوف الصهيوني يتعدى المسألة الأمنية الى مسألة أكثر خطورة ترتبط بقبول الآخر، لذلك فهم يخشون دائما بأن هنالك جوّ من الرفض، قائم على العداء وليس على خلاف بين وجهات نظر.

العالمالعين الإسرائيلية

وفي حوار مع قناة العالم ببرنامج" العين الاسرائيلية"، أشار الرواس الى أن هذه المسألة كان قد تلمسها رئيس الكيان الصهيوني في البحرين وسيتلمسها اينما وجد وفي أي أرض عربية وهذا الرفض هو شأن طبيعي طالما أن الحقوق السليبة لم تستعاد بعد وان القضية الفلسطينية لم يتم حلها وان الكيان الصهيوني هو الغاصب لفلسطين وبالتالي فهنالك شيء لا يستطيع لا الاسرائيليون ولا غيرهم ممن يدعمهم ان يغيّروا هذا الواقع والشعور العربي بشيء.

ولفت الرواس الى أنه لو كان الخوف من عملية منظمة فالمسألة سهلة كونه ستأخذ تدابير أمنية ضد هذا النوع من العمليات، انما عندما يكون الخوف شاملا من كل المواطنين والشعب ومن كل الرافضين للوجود هكذا مشهد على أرضهم فهذا الأمر يعتبر في غاية الأهمية والخطورة بالنسبة اليهم.

من جهة أخرى سلطت التلفزة العبرية الضوء على مناورات عسكرية اسرائيلية أمريكية تحاكي حربا مع ايران وأخرى تحاكي حربا على الحدود الشمالية فما هي أهدافها.

وتبقى الخيبة الاسرائيلية كبيرة في مونديال قطر وحال العداء المذهلة التي واجهها الصهاينة في أجواء هذا المونديال.

الاحتلال يخشى على حياة رئيس الكيان في البحرين المخاوف على حياته جاءت على وقع الرفض الشعبي العارم لزيارته والاجواء العدائية التي أظهرها الرافضون لها على مواقع التواصل الاجتماعي كما رآها تقرير القناة الثانية عشرة الاسرائيلية.

كما سلط البرنامج الضوء على ما يعيشه الصهاينة من كابوس خوف الدراما والتوتر في مونديال قطر 2022 ، حيث يعانون الأمرّين من اجواء العداء المحيط بهم من المشجعين العرب والمسلمين ومن مشجعين آسيوين وغربيين وهذا التقدير من القناة الـ13 العبرية لخص هذا الواقع.

وبحث البرنامج في الخشية الصهيونية من رد إيراني كشفها الموساد من خلال الاعلان عن رفع مستوى الحماية لكبار المسؤولين.

التفاصيل في الفيديو المرفق ...

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف