اميركا تنفي أي مشاركة سعودية - إماراتية في مفاوضات تبادل السجناء مع روسيا

اميركا تنفي أي مشاركة سعودية - إماراتية في مفاوضات تبادل السجناء مع روسيا
الجمعة ٠٩ ديسمبر ٢٠٢٢ - ٠٥:٠٦ بتوقيت غرينتش

نفى البيت الأبيض مشاركة السعودية والإمارات في المفاوضات بين واشنطن وموسكو بشأن تبادل السجناء.

العالم - روسيا

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض كارين جان بيير خلال مؤتمر صحفي لها، يوم الخميس، إن "البلدين اللذين شاركا في المفاوضات هما الولايات المتحدة وروسيا فقط، ولم تكن هناك أي وساطة".

وأضافت: "نشكر الإمارات العربية المتحدة على المساعدة في ما يخص استخدام أراضيها لإجراء التبادل. ونحن نشكر كذلك الدول الأخرى، بما فيها السعودية التي كانت تعمل على تسوية قضية الأمريكيين المعتقلين بشكل غير عادل، مع الحكومة الروسية".

وجاء ذلك ردا على سؤال الصحفيين بشأن ما إذا قامت السعودية والإمارات بدور الوساطة في المفاوضات بين روسيا والولايات المتحدة حول تبادل الأمريكية بريتني غراينير المحكوم عليها بالسجن في روسيا مقابل الإفراج عن المواطن الروسي فيكتور بوت المسجون في الولايات المتحدة.

وكانت السعودية والإمارات أصدرتا الخميس، بيانا مشتركا بشأن الإفراج وتبادل مسجونين بين روسيا والولايات المتحدة.

وأعلنت وزارة الخارجية الإماراتية ووزارة الخارجية السعودية عن نجاح الوساطة التي قادها محمد بن زايد، رئيس دولة الإمارات، وولي العهد السعودي محمد بن سلمان، للإفراج وتبادل مسجونين اثنين بين الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا الاتحادية.

* تبادل المواطن الروسي فيكتور بوت مقابل الأميركية بريتني غرينير

هذا وأفادت قناة "روسيا 24" التلفزيونية الخميس أن المواطن الروسي فيكتور بوت، الذي تم الإفراج عنه مقابل بريتني غرينير الأمريكية، وصل إلى العاصمة الروسية موسكو.

وهبطت الطائرة التي تقل فيكتور بوت في مطار فنوكوفو بموسكو، قادمة من أبو ظبي، حيث تمت عملية التبادل.

وأمضى بوت قرابة 15 عاما في السجن في الولايات المتحدة، بتهمة التآمر لقتل مواطنين أمريكيين ودعم الإرهاب ماديا.

وكانت لاعبة كرة السلة غرينير، تواجه السجن 9 سنوات بتهمة تهريب 0.7 غرام من الحشيش، وتم اعتقالها في مطار شيريميتيفو في فبراير 2022.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف