آخر اخبار المفاوضات في بغداد بعد تكليف العبادي+فيديو

الخميس ١٤ أغسطس ٢٠١٤ - ٠٢:٠٤ بتوقيت غرينتش

بغداد(العالم)-14/08/2014- اكد محلل سياسي عراقي ان حراكا سياسيا تشهده الساحة العراقية على صعيد مفاوضات تشكيل الحكومة الجديدة بعد تكليف حيدر العبادي، مؤكدا ضرورة ان يدخل التحالف الوطني بواقع اقوى مما هو عليه الان الى المفاوضات في مقابل رفع السنة والاكراد سقف مطالبهم.

وقال الكاتب والمحلل السياسي العراقي محمود الهاشمي لقناة العالم الاخبارية الخميس: هنالك نشاط منذ ثلاثة ايام في بيت حزب الدعوة اولا، باعتبار ما يملك من ارث نضالي كبير، حيث يعتقد الحزب ان السلطة لا يجب ان تؤدي الى تفتيت بنية الحزب وتاريخه.

واضاف الهاشمي ان البيت الثاني الذي يلحظ نشاطا وحوارات هو ائتلاف دولة القانون، لانه يعتقد ان العبادي ربما قد خرج عن مدارات الائتلاف، كما يجري حراك باتجاه التحالف الوطني، والذي يجب ان يدخل التفاوض لتشكيل الحكومة و هو في بنية  قوية.

وتوقع ان تؤتي هذه المحاور الثلاثة من النشاطات اكلها خلال الساعات القادمة، وتدفع باتجاه منعطف جديد غير المشهد الحالي.

وحذر الهاشمي من ان العبادي لايمكن ان يدخل في حوارات تشكيل الحكومة بلا عمق في حزب الدعوة ودولة القانون والتحالف الوطني، معتبرا ان المكونات الاخرى ستأتي بمطالب وسقوف عالية جدا، مثل الاكراد والسنة وغيرهم.

واشار الكاتب والمحل السياسي العراقي محمود الهاشمي الى ان هناك منابر نشاز بدأت تعود الى الساحة العراقية حيث بعض المنصات بدأت تتظاهر في الانبار، والبعض يدعو الى خروج الجيش من المدن الغربية، فيما الوقاع الامني معقد في نينوى.

واعتبر الهاشمي ان العبادي ليس له ثقافة وخبرة في المجال الامني، منوها الى انه لا يمكن للعبادي ان يتفاوض و موقفه ضعيف، ما يدفع باتجاه امكانية ان يعجز عن تشكيل الحكومة وبالتالي ان يتم تكليف شخص آخر بهذه المهمة.
MKH-14-15:48
 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة