النوري: بيان السفارة الأميركية في بغداد حوى مغالطات

النوري: بيان السفارة الأميركية في بغداد حوى مغالطات
السبت ٢١ مارس ٢٠١٥ - ٠٦:٤٨ بتوقيت غرينتش

قال المتحدث العسكري باسم الحشد الشعبي كريم النوري الجمعة، أن بيان السفارة الأميركية في بغداد بشأن صفقة المدرعات حوى مغالطات، فيما بين أن واشنطن وافقت على الصفقة بشروط.

وقال النوري في حديث لـ السومرية نيوز، إن "البيان الأخير للسفارة الأميركية في بغداد بشأن صفقة المدرعات حوى على قدر من المغالطات"، موضحا أن "واشنطن وافقت على الصفقة بشروط وهو أن يتم استخدامها في الموصل".

وأضاف النوري أن "صفقات السلاح باتت هي الاخرى تمتزج برؤى سياسية والازدواجية في المعايير"، مشيرا الى أن "الحشد الشعبي محسوب على الحكومة العراقية ويأتمر بأوامرها وهو من يحدد اهمية استخدام المدرعات في أي مكان".

وشدد النوري، وهو قيادي في منظمة بدر التي يترأسها النائب هادي العامري، على ضرورة أن "يلتزم الجانب الأميركي بالاتفاقية الموقعة بين العراق واميركا"، مؤكدا أهمية أن "تكون العقود واضحة وشفافة وأن لا يكون استخدام السلاح مشروطا".

وكانت السفارة الأميركية في بغداد نفت امس الجمعة، ما ذكره الأمين العام لمنظمة بدر هادي العامري بشأن اشتراط الولايات المتحدة عدم تزويد الفرقة الخامسة بـ250 عربة مدرعة اشترتها الحكومة العراقية مؤخرا من الجانب الأميركي.

وكشف العامري يوم الأربعاء ، خلال برنامج "حديث الوطن" الذي تبثه السومرية عن اشتراط الولايات المتحدة الأميركية عدم تزويد الفرقة الخامسة بـ250 مدرعة اشترتها الحكومة العراقية مؤخرا من الجانب الأميركي، كما اتهم واشنطن بمحاولة احتواء "داعش".

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة