فيديو/ مقتل متزعم "الفيلق الاول" للجيش الحر بريف درعا‌

الإثنين ٢٣ مارس ٢٠١٥ - ٠٢:٠٥ بتوقيت غرينتش

درعا (العالم) ‏23‏/03‏/2015 ــ تصدى الجيش السوري وقوات الدفاع الوطني بنجاح لهجوم شنته الجماعات المسلحة على بلدتي ذبين وبكا في ريف السويداء الجنوبي. كما احبط الجيش هجوما للمسلحين على أحياء مدينة بصرى الشام في ريف درعا وقتل احد متزعمي الفيلق الاول التابع لما يسمى الجيش الحر.

هادئ هو الوضع في بلدتي ذبين وبكا في ريف السويداء الجنوبي، بعد تصدي الجيش السوري والدفاع الوطني لهجمات المجموعات المسلحة التي حاولت الدخول الى البلدتين بالتزامن مع مهاجمة احياء مدينة بصرى الشام في ريف درعا.
وقال أحد المواطنين في قرية ذبين لمراسل قناة العالم، البارحة حاول المسلحون الدخول الى قريتي ذبين ودكا وبصرى الشام ولكن بمساعدة الجيش وقوات الدفاع الوطني تصدينا للمجموعات المسلحة وكبدناهم خسائر كبيرة بالارواح والعتاد.
وقال مواطن آخر لمراسنا: انا ابن هذا البلد وأعيش فيها منذ سبعين عاما ولن نسمح لأي معتدي بالدخول الى بلدنا.
وقال أحد عناصر اللجان الشعبية التي تحمي البلدة لمراسل العالم: البلدة آمنة ولم يتجرأوا بالدخول اليها بوجود اللجان الشعبية والجيش السوري والشرفاء في هذا البلد.
المجموعات المسلحة بدأت هجومها عبر جبهة بعرض حوالي 4 كيلومترات على محاور بصرى الشام وبكا وذبين، وحاولت الالتفاف عبر محور بلدة ابو كاتولة نحو بلدتي بكا وذبين في محاولة منها لحصار الاهالي في بلدة بصرى الشام وقطع طرق الامداد عنهم .
وقال أحد القادة الميدانيين المتوليين مهمة حماية بصرى الشام في تصريح خاص لقناة العالم، لقد كان هجوما ضخما من قبل الارهابيين القذرين، استهدف بصرى بكا وذبين، وقمنا بصدهم وتكبيدهم خسائر فادحة.
ورغم استمرار الاشتباكات المتقطعة على محاور بلدة بصرى الشام الا ان الجيش السوري والدفاع الوطني يتابع تعزيز مواقعه ويستهدف جميع نقاط تجمع المجموعات المسلحة في بلدات صماد وطيسيا ومعربة والجيزة والتي تعتبر المنطلق الرئيسي لهجمات المسلحين في تلك المنطقة.
A.D-23-07:45

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة