بعد "تقرير تشيلكوت"..

مقتدى الصدر يدعو لمطالبة بريطانيا بالتعويض عن غزو العراق

مقتدى الصدر يدعو لمطالبة بريطانيا بالتعويض عن غزو العراق
الأربعاء ١٣ يوليو ٢٠١٦ - ١٢:٥٤ بتوقيت غرينتش

دعا زعيم التيار الصدري، السيد مقتدى الصدر، الأربعاء، الجهات المختصة في العراق بمطالبة الحكومة البريطانية بالتعويض عما حدث في حرب العراق بعد مشاركتها بغزو أمريكا للدولة عام 2003، واصفا تقرير لجنة التحقيق البريطاني الرسمي حول حرب العراق بأنه "بضع كلمات تافهة لا تمحي ما فعلته" بريطانيا، حسبما ورد على موقعه الرسمي وصفحته على موقع فيسبوك.

ونقلا عن " سي ان ان"، فقد جاء ذلك بعد رسالة بعثها أحد أنصار الصدر يُدعى حيدر الماجدي، قال فيها: "بعد مجريات الحروب التي دارت في العراق، وبعد ذلك التدمير والخسائر الفظيعة في الأنفس والخيرات العراقية، نرى اليوم الموقف البريطاني تجاه الحرب التي مر عليها 13 عاما، بأنه يثبت إدانة تورط البريطانيين في حرب لا مبرر لها، زاعمين أن (رئيس الوزراء البريطاني الأسبق) توني بلير هو من جعلهم في تلك الحرب الفاشلة،".

ويأتي ذلك بعد أسبوع من إعلان رئيس لجنة التحقيق البريطاني الرسمي حول حرب العراق، جون تشيلكوت، إن قرار بريطانيا مشاركة أمريكا غزو العراق في عام 2003، لم يكن ضروريا ولم يحقق أهدافه، إن لندن اتخذت قرار المشاركة بالغزو قبل استنفاد الحلول الدبلوماسية، وذلك في تصريحات له، الأربعاء الماضي، بعد الإعلان عن إصدار التقرير المكون من 2.6 مليون كلمة.

114-3

 

 

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة