الرئيس الأسد: الحرب في سوريا والعراق واحدة

الرئيس الأسد: الحرب في سوريا والعراق واحدة
الخميس ١٤ يوليو ٢٠١٦ - ٠٥:٤٨ بتوقيت غرينتش

قال الرئيس السوري بشار الأسد خلال استقباله مستشار الأمن الوطني العراقي فالح الفياض الأربعاء، ان "الحرب التي يخوضها الجيشان السوري والعراقي واحدة وأي انتصار يتحقق ضد الإرهاب في أي من البلدين هو نصر للطرفين ولكل الأطراف الجادة في محاربته والقضاء عليه".

وحسب سوريا نيوز فقد أعرب الأسد عن تهنئته للعراق حكومة وشعبا بالانتصارات والإنجازات التي يحققها الجيش العراقي وقوات الحشد الشعبي في مكافحة جماعة "داعش" الارهابية وآخرها تحرير مدينة الفلوجة.

ويعتبر العراق وسوريا من الدول التي تشهد صراعا مسلحا وعمليات عسكرية بين القوات الحكومية وإلى جانبها القوات الموالية وبين جماعات مسلحة، ما أدى لسقوط عدد كبير من الضحايا وتهجير الآلاف من مناطقهم.

واستعادت القوات العراقية في حزيران الماضي السيطرة على آخر منطقة خاضعة لسيطرة "داعش" بمدينة الفلوجة، وأعلن قائد العملية انتهاء المعركة.

من جهته، نقل مستشار الأمن الوطني العراقي فالح الفياض رسالة من رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي تتعلق بالتعاون السياسي والعسكري والأمني بين البلدين وخاصة مكافحة الإرهاب.

ووضع الفياض الرئيس الأسد في صورة التحضيرات الجارية للتقدم باتجاه مدينة الموصل وتحريرها من الإرهاب، مشددا على حرص القيادات العراقية على استمرار الدعم والتواصل والتنسيق مع الحكومة السورية لما لهذا الأمر من نتائج إيجابية في محاربة التنظيمات الإرهابية التي تهدد المنطقة والعالم.

وتسعى القوات العراقية للسيطرة على مدينة الموصل، حيث هاجمت في الآونة الأخيرة مواقع لـ"داعش" جنوب المدينة.

2-107

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة