"الأحزاب المناهضة للعدوان" تستنكر جرائم المرتزقة في الصراري

الأربعاء ٢٧ يوليو ٢٠١٦ - ٠١:٣٧ بتوقيت غرينتش

استنكرت الهيئة التنفيذية لتكتل الأحزاب والتنظيمات السياسية اليمنية المناهضة للعدوان الجرائم البشعة التي يرتكبها مرتزقة العدوان السعودي بحق المدنيين في قرية الصراري وما جاورها بمحافظة تعز، أمام صمت المجتمع الدولي.

وبحسب وكالة الانباء اليمنية "سبأ"، فقد عبرت الهيئة التنفيذية لتكتل الأحزاب والتنظيمات السياسية اليمنية المناهضة للعدوان في بيان لها عن قلقها وإدانتها الشديدة لجرائم القتل والتشريد للأبرياء من النساء و الأطفال والشيوخ والتدمير والإحراق للمباني والمساجد والحصار الخانق من قبل المرتزقة وأذنابهم باستخدام مختلف الأسلحة وكل أساليب الإبادة الجماعية والتطهير العرقي أمام صمت مخزي من قبل المجتمع الدولي.

وطالب البيان الشرفاء والعقلاء من أبناء محافظة تعز خاصة ومن أبناء اليمن عموما إلى التحرك الجاد والمسؤول لإنقاذ أرواح الأبرياء من أبناء القرية وحمايتهم.

ودعا البيان اللجنة الثورية العليا واللجنة الأمنية العليا وكافة الجهات ذات العلاقة إلى التحرك لوقف استمرار تلك الجرائم والانتهاكات التي يقوم بها أولئك القتلة والمجرمون من دواعش ومرتزقة العدوان في تلك المنطقة.

وحمل بيان الهيئة الأمم المتحدة ودول تحالف العدوان ومرتزقتهم المسؤولية الجنائية والأخلاقية والإنسانية جراء الجرائم المرتكبة والمستمرة والتي تشكل امتدادا للعدوان والمشروع السعودي الأميركي الصهيوني في المنطقة عموما واليمن على وجه الخصوص، مطالبا كافة المنظمات العالمية والهيئات وأحرار العالم بالقيام بواجبهم حيال ذلك.

114-4

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة