القوات المشتركة تحرر جزيرة البغدادي بالكامل + فيديو

الجمعة 23 سبتمبر 2016 - 18:38 بتوقيت غرينتش
 

الأنبار (العالم) 2016.09.23 ـ أعلنت قيادة العمليات المشتركة في العراق عن تحرير منطقة جزيرة البغدادي غربي محافظة الأنبار، وفي شمالي محافظة صلاح الدين دعا رئيس ديوان الوقف السني العراقي عبداللطيف الهميم أهالي المناطق المحررة من داعش بأن لا يسمحوا مرة أخرى للإرهاب أن يسطير على مناطقهم.

وسجل تقدم جديد لصالح القوات العراقية المشتركة، وذلك في أقل من 24 ساعة عن تحرير قضاء الشرقاط شمالي محافظة صلاح الدين.
وتمكنت القوات العراقية خلال الساعات الماضية من تحرير جزيرة البغدادي غربي محافظة الأنبار بشكل كامل بعد خوضها معارك عنيفة مع إرهابيي داعش.
وأشارت مصادر عسكرية إلى أن عملية تحرير الجزيرة شهدت مشاركة قوات من الجيش العراقي ولواء المغاوير والحشد الشعبي، وأن العملية أسفرت أيضاً عن تحرير عشرات القرى والمناطق المجاوره للجزيرة منها مناطق سمالة ويردة والغراف شمالي ناحية البغدادي، كما شهدت العمليات مقتل عدد كبير من الإرهابيين بينهم من يحملون الجنسيات الأجنبية.

"القوات المشتركة تحرر جزيرة الدولاب غرب الرمادي"

وقال احد القادة الميدانيين في تصريح للإعلام أن " العملية إنطلقت من منطقة بروانة باتجاه منطقة سن الذيب، وتم تحرير أكثر من 20 قرية، وتم قتل أكثر من 50 إرهابي، وتفجير أكثر من 10 عجلات مفخخة، وأكثر من 400 عبوة ناسفة.. والعملية بحد ذاتها هي تحرير مناطق كانت تهدد منطقة البغدادي."
من جانبها أعلنت قيادة قوات الحشد الشعبي تحرير جزيرة الدولاب غرب الرمادي خلال معارك أدت إلى مقتل وفرار العشرات من إرهابيي داعش باتجاه قضائي راوة وعانة.
وتعتبر جزيرة الدولاب من أوسع وأهم المناطق التي رتبط مع جزيرة هيت المتستهدفة في المرحلة الثانية من معارك تطهير غرب الرمادي.
المجهود الحربي العراقي ساندته دعوات مختلفة من خطباء صلاة الجمعة، حيث اعتبر رئيس ديوان الوقف السني الشيخ عبداللطيف الهميم القوات الأمنية العراقية والمتطوعين المناهضين لجماعة داعش الإرهابية إلى الإسراع في تحرير مدينة الموصل شمالي العراق.
 

"الهميم: أبواب الموصل مفتوحة لاستقبال القوات الأمنية"

وخلال خطبة بجموع المصلين ناشد الشيخ الهميم "قواتنا البطلة الباسلة التي جعلت من أجسادها قنطرة بين الغضى والخنادق.. إن الموصل مفتوحة.. أدخلوها ببنادقكم محرررين."
كما اعتبر الهميم أن معركة الموصل هي السطر الأخير للبدء ببناء الدولة على أساس المواطنة، داعياً أهالي المناطق المحررة بأن لا يسمحوا أن تتخطف مدنهم مرة أخرى، كما دعا أهالي مدينة الموصل للانتفاضة ضد الإرهابيين وتحرير المدينة من داعش.
104-4