"خمسينية" تتزوج طفلاً مقابل تسديد ديون أهله!

الخميس ٠٦ أبريل ٢٠١٧ - ٠٢:٤٩ بتوقيت غرينتش

أنهت سيدة مصرية "54 عاماً" خلافات مالية مع جارتها بطريقة مذهلة بعدما قايضت ديونها لدى الجارة بالزواج من ابنها، الذي لم يتجاوز "14 عاماً".

العالم - منوعات

وتراكمت الديون على أم الطفل، وفجأةً تغيرت معاملة مالكة المنزل، وبدأت في مطالبة الأم بسداد الديون وإيجار المنزل، وخلال شهرين فقط، أصبحت الأم مطالبة قضائياً بدفع 40 ألف جنيه، ولم تجد هي وزوجها سبيلاً للإفلات من الخمسينية، ولكن حصلت المفاجأة، فخلال مفاوضات للإمهال، كشفت صاحبة المنزل عن الحل السحري لهذه الأزمة، والذي إنْ وافقت عليه الأسرة، فستقط جميع الديون عنها.

وتزوجت المرأة بالطفل، إلا أنه سرعان ما نشأت الخلافات بين الزوجين المزعومين، وتحولت الزوجة إلى أم تعذِّب طفلها، وليست زوجة تختلف مع زوجها، حيث شكا الطفل إلى والده، الذي حرّر محضراً ضدها يتهمها بتعذيب ابنه، فيما تقدمت هي ببلاغ تتهم أهل زوجها بالتعدي عليها، وحرّر الطرفان محاضر رسمية بأقوالهما، وأخطرت النيابة العامة لتتولّى التحقيق.

وكالات

1-220

تصنيف :
كلمات دليلية :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة