ترامب يفتعل حروبا مع سوريا وكوريا الشمالية لهذا السبب!

الجمعة 21 إبريل 2017 - 17:27 بتوقيت غرينتش

قال عضو الحزب الجمهوري الأمريكي، هاشم كريّم، اليوم الجمعة، إن ترامب سعى خلال الفترة الماضية لإخفاء فشل إدارة سياسته الداخلية الأمريكية، بافتعال مشاكل أو حروبا خارجية.

العالم - الاميركيتان

وتابع كريّم، خلال حوار على إذاعة "سبوتنيك"، قائلا "حاول ترامب إصلاح صورته في الداخل لا أكثر ولا أقل، فالوضع الداخلي شبه المهلهل في أمريكا".

وأوضح بقوله "كان الوضع الداخلي سببا في ضرب مطار الشعيرات في سوريا، ووراء تصرفاته تجاه كوريا الشمالية، لقد مضى الـ100 يوم الأولى على دخوله البيت الأبيض، من دون أن يحقق الإصلاحات الداخلية التي وعد بها، خلال فترة ترشحه، ما وضعه في مأزق ونكسة سياسية".

وأشار إلى أن أزمات ترامب تسببت في انقسامات داخل الكونغرس وفي الداخل الأمريكي، والمخرج الوحيد من هذا هو إظهار مدى القوة العسكرية الأمريكية، من خلال حروب مفتعلة في سوريا، واستعداء جهات أخرى مثل إيران وكوريا الشمالية، وفي عرض الحروب والجبهات التي ستخوضها الولايات المتحدة تحت مزاعم الدفاع عن الشعوب والأطفال".

103-10