خاص؛ ممثل المرشح ابراهيم رئيسي يتحدث عن برنامجه +فيديو

الثلاثاء ٠٢ مايو ٢٠١٧ - ٠٩:٠١ بتوقيت غرينتش

طهران (العالم) - ‏2017‏/05‏/02 – أكد سيد محمد حسيني ممثل المرشح للرئاسة الايرانية سيد ابراهيم رئيسي، أن الأخير لديه برنامج شامل للبلاد ومجموعات قوية تستطيع تطبيقه، متحدثا عن اسباب بعض المشاكل الاقتصادية التي تواجه البلاد.

العالم - ايران

وقال حسيني في حديث له في برنامج" السباق الرئاسي" الذي تبثه قناة العالم: إن السيد رئيسي كانت لديه مسؤولية مهمة في العتبة الرضوية ولم يكن راغبا في ان يخوض السباق الرئاسي، إلا انه وبسبب المشاكل الاقتصادية في البلاد واعتقاده بأنه من الممكن ان يكون محورا للوفاق بين القوى الثورية والثوى المتدينة تولد فيه هذا الوازع لكي يدخل في هذه الانتخابات.

واضاف: وقد دعا العلماء السيد رئيسي وقالوا إنه يمكن ان يكون لديه برنامج شامل من قبله وقبل الخبراء الذين يقدمهم كوزراء في المجالات الاقتصادية والثقافية والسياسية، وأن ينفذ برنامجه من قبل مجموعة قوية، ونحن لدينا مجموعات قوية في البلاد يستطيعون تطبيق ارائه على ارض الواقع ويكونوا الى جانب السيد رئيسي والقوى الموجودة في الحكومة الحالية ايضا من الممكن ان تكون الى جانبه.

واعتبر حسيني أن بعض المشاكل الاقتصادية الموجودة في البلاد تعود الى ان سياسات الاقتصاد المقاوم التي اعلنها قائد الثورة الإسلامية حتى الآن لم تطبق على ارض الواقع، قائلا: على سبيل المثال اننا يجب ان نقلل ونحد من الاستيراد او نراقب تهريب البضائع الى الداخل وعلينا ان نقاطع البضائع الاجنبية مما يوفر فرص عمل لشبابنا...

المزيد حول حديث ممثل المرشح رئيسي تتابعونه في الفيديو المرفق..

ويقف الناس هذه الأيام في إيران أمام أكشاك بيع الصحف، يقرؤون عناوين عريضة لتصريحات المرشحین السته لإنتخابات رئاسة الجمهورية وحول مواضيع مختلفة أيضا، بدا من الإقتصاد مرورا بالسیاسة الخارجیة وصولا إلى المواضيع الثقافية والإجتماعیة.

ويعمد المرشحون الستة إلى شرح وتوضيح برامجهم الإنتخابية من خلال السفر إلى المحافظات الإيرانية والحديث بين جموع من مؤيديهم، أو من خلال شاشات التلفزة واثیرالاذاعات المختلفة. کما یحتفظ الفضاء الافتراضي بموقعه کمنبر للمرشحین ومصدرمعلوماتي یسهل مهمة الاختیارعلی الناخبین.

وأكد المرشح الرئاسي الايراني مصطفى ميرسليم، أن لا سلام مع الكيان الاسرائيلي داعيا دول العالم إلى تقدير جهود وتضحيات إيران وجبهة المقاومة في تعزيز أمن العالم.

وتطرق مير سليم إلى موضوع الكیان الصهیوني معتبرا أن بقاء "جرثومة الفساد الإسرائيلية" في المنطقة، أدى إلى حياكة مؤامرات لخلق نزاعات داخلية في دولها من خلال "داعش" والتيارات التكفيرية ليبقوا آمنين في "الاراضی المحتلة".

وشدد المرشح على أن لا سلام مع الكيان الاسرائيلي، مؤكدا على دعم الشعوب المظلومة في فلسطين وسوريا ولبنان والعراق.

المرشح للإنتخابات الرئاسية القادمة محمد باقر قاليباف أكد الأحد في حلقة من حلقات دعايته الإنتخابية في التلفزيون الإيراني على ضرورة الإهتمام بالقطاع الخاص في البلاد، قائلا: إن إكثر من 80 بالمئة من فرص العمل اليوم نجدها متوفرة في هذا القطاع الذي ينبغي تقويته وتطويره.

وأوضح المرشح قاليباف أن رؤيته قائمة على وجوب خلق ثروة في الإنتاج في البلاد، وتوفير الأمن للمشاريع الإستثمارية، قائلا: من دون القيام بهذين الأمرين لا يمكننا توفير حتى فرصة عمل واحدة.

اما المرشح حسن روحاني فقال في حديث للقناة الاولى في التلفزيون الايراني: انني وقبل 4 اعوام وحينما قدمت برنامجي للشعب قلت بوضوح بان البلاد يمكنها التخلص من المشاكل فيما لو اضحت في مسار الاعتدال.

واضاف: حينما بدأنا مهامنا في العام 2013 كنا في مواجهة الكثير من المشاكل ولكن في الوقت ذاته كنا نحمل الكثير من الامل وانا اعتقد باننا يمكننا بتلك الامال والجهود معالجة جميع مشاكل المجتمع.

واكد المرشح للانتخابات الرئاسية الايرانية المقبلة حسن روحاني بان الافراط والتفريط والعنف لم تحقق السعادة والتقدم لاي بلد.

108
 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة