ستيفن هوكينغ يعدل توقعاته بشأن يوم القيامة

ستيفن هوكينغ يعدل توقعاته بشأن يوم القيامة
الثلاثاء ٢٠ يونيو ٢٠١٧ - ٠٦:٥٧ بتوقيت غرينتش

يتوقع العالم الفيزيائي البريطاني المعروف، ستيفن هوكينغ، أن يحل يوم القيامة، بعد 100 عام من الآن، مخفضا بذلك توقعا سابقا له بواقع 900 عام.

ونشر المتنبئ الجوي العراقي، صادق العطية، على صفحته الشخصية، ترجمة مختصرة لتعليق أدلى به الفيزيائي الشهير، ونشره موقع "مستقبليات"، مشيرا إلى أن "ﺳﺘﻴﻔﻦ ﻫﻮﻛﻴﻨﻎ ﺃﻋﺎﺩ ﺿﺒﻂ ﺗﻮﻗّﻌﻪ ﻟﺘﻮﻗﻴﺖ ﻳﻮﻡ ﺍﻟﻘﻴﺎﻣﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﺭﺽ (بمعنى مجازي يدل على الخراب وليس المعنى الديني)، ﻭﺧﻔﺾ 900 ﺳﻨﺔ ﻣﻦ ﺗﻘﺪﻳﺮﻩ ﺍﻷﻭﻟﻲّ ‏(1000 ﺳﻨﺔ‏)"، موضحا أنه "ﻭﻓﻘًﺎ ﻟﻠﻔﻴﺰﻳﺎﺋﻲ ﺍﻟﺸّﻬﻴﺮ، ﻟﺪﻯ ﺍﻟﺒﺸﺮﻳﺔ ﻗﺮﻥٌ ﻣﻦ ﺍﻟﺰّﻣﻦ ﻹﺧﻼﺀ ﺍﻷﺭﺽ ﻭﺗﺼﺒﺢ ﺃﺟﻨﺎﺱ ﻣﺘﻌﺪﺩﺓ ﺍﻟﻜﻮﺍﻛﺐ".
ﻭﻳﻮﺿﺢ ﻫﻮﻛﻴﻨﻎ ﺃﻥّ "ﺃﻳﺎﻡ ﺍﻟﺒﺸﺮﻳﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﺭﺽ ﺑﺎﺗﺖ ﻣﻌﺪﻭﺩﺓ ﺑﺎﻟﻔﻌﻞ ﺑﺴﺒﺐ ﺗﻐﻴّﺮ ﺍﻟﻤﻨﺎﺥ، ﻭﺿﺮﺑﺎﺕ ﺍﻟﻜﻮﻳﻜﺒﺎﺕ، ﻭﺍﻷﻭﺑﺌﺔ، ﻭﺍلاﻛﺘﻈﺎﻅ ﺍﻟﺴّﻜﺎﻧﻲ. ﺍﻟﻄّﺮﻳﻘﺔ ﺍﻟﻮﺣﻴﺪﺓ ﻟﻠﺒﻘﺎﺀ ﻋﻠﻰ ﻗﻴﺪ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﻫﻲ ﺃﻥْ ﻧﺒﺤﺚ ﻋﻦ ﻛﻮﺍﻛﺐٍ ﺟﺪﻳﺪﺓٍ، ﻭﺑﺴﺮﻋﺔ".
وكان عالم الفلك والفيزيائي البريطاني ستيفن هوكينغ، ذكر، في وقت سابق، ان حياة الإنسان على كوكب الأرض ستنتهي خلال الألف عام المقبلة، بسبب التغيرات المناخية واستخدام الأسلحة النووية واختراع الروبوتات.
وقال هوكينغ، "بالرغم  من أن فرص وقوع كارثة لكوكب الأرض في سنة معينة قد تكون منخفضة جدا، لكنها ترتفع مع مرور الوقت وتصبح في حكم المؤكد خلال الألف أو 10 آلاف عام المقبلة"،بحسب ما نقلته شبكة سي ان ان.
وأضاف أنه"وبحلول ذلك الوقت يتوجب علينا الانتشار في الفضاء، و أفضل فرصة للبشر للبقاء على قيد الحياة كسلالة هي مغادرة المنزل الوحيد الذي عرفوه وهو كوكب الأرض، وإقامة مستعمرات في كواكب أخرى".

 

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة