الامم المتحدة تعلن توقعاتها بشأن موعد هزيمة داعش في سوريا

الامم المتحدة تعلن توقعاتها بشأن موعد هزيمة داعش في سوريا
الجمعة ٠١ سبتمبر ٢٠١٧ - ٠٢:٢٢ بتوقيت غرينتش

توقع مبعوث الامم المتحدة الى سوريا، ستيفان دي ميستورا، الجمعة، هزيمة داعش بحلول نهاية شهر تشرين الاول المقبل وهو ما يجب ان يدفع المجتمع الدولي للضغط من اجل اجراء انتخابات حرة نزيهة.

العالم - سوريا

وقال دي ميستورا خلال مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) اليوم الجمعة: ان "ما نشهده في رأيي هو بداية النهاية لهذه الحرب في سوريا، ما نحتاجه هو ضمان أن يكون ذلك أيضا بداية للسلام، واشار الى ان هناك ثلاثة اماكن لا تزال ابعد ما تكون عن الاستقرار وهي الرقة ودير الزور وادلب".

وذكر دي ميستورا، "ستحين لحظة الحقيقة بعد الرقة ودير الزور وهي مسألة ستحسم خلال بضعة أشهر، إذا قدم المجتمع الدولي المساعدة لكل من المعارضة والحكومة بالضغط عليهم لقبول تفاوض حقيقي فخلال سنة يمكن إجراء انتخابات يعتد بها بحق".

واضاف أنه "من المرجح أن تستعيد الحكومة السورية والروس ما بين الآن ونهاية هذا الشهر وربما بحلول أوائل تشرين الثاني مدينة دير الزور، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة وقوات سوريا الديمقراطية "سيستعيدان الرقة على الأرجح بنهاية الشهر المقبل".

واشار الى ان الدرس المستفاد من مدينة الموصل تتمثل في وجوب إجراء انتخابات نزيهة بعد انتهاء الحرب السورية تحت إشراف الأمم المتحدة ودون تهميش للأقليات، وقد يترك اي اتفاق سلام لايمثل الجميع الباب مفتوحا أمام صعود داعش مرة أخرى.

وتابع، "حتى من يعتقدون أنهم فازوا في الحرب، أي الحكومة، فانهم سيحتاجون للقيام بمبادرة وإلا ستعود داعش خلال شهر أو شهرين".

وذكر أنه ليس من مصلحة أحد عودة تنظيم داعش في سوريا وأضاف أن حلفاء الأسد في موسكو "يريدون حتما استراتيجية خروج"، حسب قوله.

المصدر: وكالات

103-10

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة