تشديد أمني وحملات اعتقال داخل الأسرة الحاكمة في السعودية

تشديد أمني وحملات اعتقال داخل الأسرة الحاكمة في السعودية
الإثنين ١١ سبتمبر ٢٠١٧ - ٠١:٤٧ بتوقيت غرينتش

كشف مصدر دبلوماسي أوروبي أن النظام السعودي اتخذ في الأيام القليلة الماضية إجراءات أمنية مشددة، وسط تقارير استخبارية وصلت إلى العواصم الأوروبية، تتحدث عن وجود تذمر متصاعد داخل الأسرة السعودية الحاكمة في السعودية، قد يتسبب في صدامات مسلحة واستئجار عناصر تكفيرية لاستخدامهم في الصراع.

العالم - السعودية

وقال بعض المغردون على تويترأن أجهزة أمنية خاصة، شكّلها ولي العهد محمد بن سلمان من جهاز الاستخبارات، وبإشراف مستشارين أجانب، عمدت قبل أيام إلى اعتقال أحد أحفاد الملك عبد العزيز في الرياض، بالإضافة إلى ثلاثة من الدعاة ورجال الدين البارزين في السعودية، وهم سلمان العودة وعوض القرني وعلي العمر، وفق ما كشفت تغريدات سعودية فاعلة على موقع “تويتر”.

 


ونشر “مجتهد” في تغريدة: “تأكد الآن أن عبد العزيز بن فهد دوهم في قصره في جدة يوم الأربعاء الماضي واعتقل من قبل قوة تابعة لمحمد بن سلمان وهو في مكان غير معروف حتى الآن”.
 

 



وأشار المصدر إلى أن عددا من الأمراء المتواجدين في الخارج يخشون الاعتقال في حال عودتهم الى المملكة، وكشف المصدر عن وضع العشرات من الأسرة الحاكمة تحت الرقابة والإقامة الجبرية. ويرى المصدر أن هناك تذمرا في صفوف العائلة السعودية جراء السياسات التي وصفت بالفاشلة للنظام الذي يقوده الملك السعودي سلمان ونجله محمد.

 

المصدر : السعودية تايمز

1 - 220

كلمات دليلية :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة