العميد حاجي زاده: ترامب موظف للصهاينة من أجل تنفيذ مخططاتهم

العميد حاجي زاده: ترامب موظف للصهاينة من أجل تنفيذ مخططاتهم
الإثنين ١٦ أكتوبر ٢٠١٧ - ٠٤:٤٨ بتوقيت غرينتش

أكد قائد القوة الجوفضائية التابعة لحرس الثورة الاسلامية العميد أمير علي حاجي زادة إن ترامب تعرض لهزيمة من الناحية الاستراتيجية مشيراً إلى إنه ومن خلال اللوبي الصهيوني يفتعل الجنون لإبتزاز إيران وسائر شعوب العالم.

العالم - ايران

وفي كلمة له في ملتقي الشهداء الطلاب في محافظة قم (جنوب طهران) اليوم الإثنين قال العميد حاجي زادة إن البعض يعتقد بإن ترامب مجنون بالكامل وينبغي عدم الإكتراث بتصريحاته لكن الواقع إن هذا الشخص تم اختياره وفقاً للإستراتيجية الأمريكية.

وأشار إلى أن الصهاينة يهيمنون على جميع السياسيين الأمريكيين وقال إن ترامب موظف من قبل الصهاينة لإفتعال الجنون لتنفيذ خططهم.

وأكد إن قضية عداء الولايات المتحدة مع الشعوب المتحررة هي قضية إستراتيجية لا تتغير بل تتغير الأساليب والتكتيكات فحسب.

واشار العميد حاجي زادة إلى أن الشعب الإيراني وطيلة تاريخ الثورة لاحظ إن بعض قادة الولايات المتحدة سعوا إلى الهيمنة على شعوب المنطقة من خلال أسلوب العنف والتهديد وما إن إنتهى مفعول هذا الأسلوب حتى سعوا إلى أيجاد شخص مثل اوباما الذي يتحدث بأسلوب هادئ وجميل في الظاهر لكنه كان أيضاً يتبع ذات الإستراتيجية في الهيمنة على الشعوب.

وأضاف: في عهد اوباما احتفل بعض رؤساء الدول بمجيئه مثل القذافي في ليبيا لكن القذافي نفسه قتل في عهد اوباما.

وشدد على أن الأعداء في ظل الظروف الحالية ومن خلال التلويح بالحظر واستخدام وسائل الإعلام يسعون إلى تحقيق هدفهم وذلك لأنهم متأكدون من عدم قدرتهم على إستهداف إيران عسكريا وبالتالي النيل من أمن البلاد.

وشدد على ضرورة إتباع توجيهات قائد الثورة ألإسلامية لمعرفة حقيقة الأعداء وتحليل المواقف والأحداث التي تدور في العالم. 

واعتبر إن الوحدة والتضامن بين الشعب والمسؤولين في البلاد أهم عوامل الإنتصار مشدداً على ضرورة الإبتعاد عن كل ما يثير التفرقة ويعزز مؤامرة الأعداء.

وقال العميد حاجي زادة إن التهديد بالحرب والهجوم العسكري هو الأسلوب النفسي الذي يشنه الأعداء مشدداً على أن ذلك لن يتحقق.

وأكد إن الحرس الثوري لن يثق بالأعداء أبداً وإنه سوف يطور قدراته يوماً بعد آخر لضمان أمن مستديم للشعب الإيراني.

109-1
 

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة