وزير الحرب الإسرائيلي للرئيس الأسد: أقترح ألا تمتحن صبرنا!!

وزير الحرب الإسرائيلي للرئيس الأسد: أقترح ألا تمتحن صبرنا!!
الخميس ١٩ أكتوبر ٢٠١٧ - ١٠:٥٢ بتوقيت غرينتش

توعد وزير الحرب الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان السلطات السورية في دمشق بما اسماه"ردا قاسيا"، إثر سقوط قذيفة صاروخية في منطقة في شمال هضبة الجولان المحتلة.

العالم - سوريا 

وجاءت تصريحات ليبرمان هذه خلال لقائه نظيره الأمريكي جيمس ماتيس، ومستشار ترامب للأمن القومي  هربرت مكماستر، في واشنطن.

قال ليبرمن: "إنني أقترح ألا يمتحن(الأسد) صبرنا وخطوطنا الحمر، لأننا لن نمر على محاولات انتهاك الهدوء والمس بأمن مواطنينا مر الكرام"، حسب زعمه

وكان الجيش الإسرائيلي قد زعم أنه رد على سقوط قذيفة صاروخية سقطت في منطقة مفتوحة غير مأهولة في شمال هضبة الجولان المحتلة.

وتستهدف غارات إسرائيلية بعض المواقع السورية بين الفينة والأخرى في محاولة يراها مراقبون انها تعبر عن قلق من التحولات التي تجري في المنطقة والتي تسير بعكس مصالحها وردا على تقدم الجيش السوري والقوات الرديفة له في جبهات المواجة مع الجماعات الارهابية. 

وفي سياق آخر هاجم ليبرمان إيران مدعيا ان "العالم الغربي وعلى رأسه الولايات المتحدة يواجه تحديات كبيرة في الشرق الأوسط"، وأبرزها ما اسماه "استمرار محاولات إيران بالانتشار في المنطقة وفي سوريا" حسب تعبيره.

وزعم ليبرمان ان "إيران تطمح لتحويل سوريا لقاعدة عسكرية لمواجهة إسرائيل، وخصوصا في الجولان".

وتشدد ايران دائما على عزمها مواصلة دعم سوريا شعبا وقيادة حتى استعادة الأمن والأمان ودحر الإرهاب الذي يستهدف شعوب المنطقة كلها وتقديم ما يمكنها في هذا السياق بالإضافة إلى مساعدات في إعادة إعمار ما دمره الإرهاب.

المصدر: روسيا اليوم 

110

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة