خطر الموت جوعا يهدد 280 ألف طفل فنزويلي

خطر الموت جوعا يهدد 280 ألف طفل فنزويلي
الخميس ٢٦ أكتوبر ٢٠١٧ - ١١:١٧ بتوقيت غرينتش

أعلنت رئيسة ممثلية مؤسسة كاريتاس الخيرية الكاثوليكية في فنزويلا سوزانا رافالي، أن حوالي 280 ألف طفل في فنزويلا، قد يموتون بسبب الجوع.

العالم - الاميركيتان

وقالت رافالي للصحفيين، إن شبح الموت من الجوع يحوم فوق الأطفال، الذين لا تزيد أعمارهم عن  12 عاما، ويصل عددهم إلى 280 ألف.

وجاء في تصريحها الذي نشر في مواقع التواصل الاجتماعي: "ولكن ذلك لا يعني أنهم قد يموتون فعلا هذه الليلة بالذات. الحديث يدور عن مستويات متوسطة وشديدة من الإرهاق والإنهاك الجسدي، ولكن لا يزال هناك وقت لإنقاذهم. ويجب القول إن العدد الإجمالي للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 14 سنة في فنزويلا – يبلغ حوالي 8.5 مليون شخص".  

ووفقا للسيدة رفالي، فإن خطر الموت يحيط فعلا بالأطفال الذين فقدوا بالفعل 60٪ من وزنهم، أي بلغوا مستوى الإنهاك المتوسط والخطير. وقالت: "تدل الخبرة الدولية والطبية على أن مثل هؤلاء الأطفال يتعرضون لخطر الإصابة بالأمراض والأوبئة، بسبب تراجع المناعة ولا يمكنهم البقاء على قيد الحياة خلال المرض".

وأشارت السيدة إلى أن الموت بسبب الجوع يحصد في فنزويلا أسبوعيا أرواح 5-6 أطفال، وينمو معدل وفيات الأطفال بنسبة 25% سنويا. ويزيد من تفاقم الوضع انتشار الأوبئة والأمراض الخطيرة.

ولفتت رافالي كذلك الانتباه إلى مشكلة تغذية الأمهات الشابات، ونوهت بأن وزن الأم الشابة التي ولدت لتوها كان يبلغ قبل عام حدود 48-50 كلغم، أما الآن فهو لا يزيد على 39 كلغم.

وشددت ممثلة الجمعية الخيرية الكاثوليكية على أن أخطر حالات سوء التغذية لدى الأطفال توجد في منطقة العاصمة كاراكاس، وفي ولايات فارغاس، وميراندا، وزوليا، حيث يعاني 70 في المائة من الأطفال من نقص التغذية، و 8 في المائة يعانون من الإنهاك الشديد.

وفي وقت سابق، خصص الرئيس الفنزويلى نيكولاس مادورو بعض الموارد لتمويل أعمال ما يسمى بـ "بيوت التغذية" وأشار إلى ضرورة إقامة ما لا يقل عن 3 آلاف منها. وهناك يمكن لأمهات وآباء الأسر الحصول على أغذية مضمونة لأطفالهم.

المصدر: نوفوستي

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة