مساعد الخارجیة البیلاروسي یؤكد اهمیة صون الاتفاق النووي

مساعد الخارجیة البیلاروسي یؤكد اهمیة صون الاتفاق النووي
الجمعة ٢٧ أكتوبر ٢٠١٧ - ٠٦:٥٨ بتوقيت غرينتش

اكد مساعد وزیر الخارجیة البیلاروسی اندریه دابكیوناس، اهمیة صون الاتفاق النووي لتوفیر الامن الاقلیمي والعالمي.

العالم - ايران

وخلال لقائه السفیر الایراني في مینسك مصطفى اویسي امس الخمیس بحث الجانبان حول القضایا الاقلیمیة والدولیة الجاریة اضافة الى مسالة التعاون بین البلدین في المحافل والمنظمات الدولیة.
واكد دابكیوناس ضرورة التزام جمیع الاطراف المعنیة بالاتفاق النووي كاتفاق دولي، مشددا على صونه من اجل توفیر السلام والامن العالمي.
واعتبر مساعد الخارجیة البیلاروسي الامن والاستقرار في المنطقة والعالم مستقبلا رهنا بالالتزام بالاتفاق النووي وتنفیذه.
من جانبه اعتبر السفیر الایراني في مینسك التصریحات الاخیرة للرئیس الامیركي حول الاتفاق النووي بانها خارجة عن اطار المعاییر الدولیة ومؤشرا على عدم التزام المسؤولین الامیركیین بالتعهدات الدولیة، ووصفهم بانهم غیر جدیرین بالثقة.
واضاف اویسي، ان اجراءات ترامب الاخیرة هي بمثابة الاصطفاف امام بقیة دول العالم.
واشار السفیر الایراني الى التقاریر الثمانیة الصادرة عن الوكالة الدولیة للطاقة الذریة القاضیة بالتزام الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة بتعهداتها الواردة في اطار الاتفاق النووي وقال، ان الانشطة الدفاعیة الایرانیة لا تتعارض في اي قطاع مع القرار 2231 الصادر عن مجلس الامن الدولي.
واعتبر اویسي الاتفاق النووي وثیقة دولیة لجمیع الدول واضاف، انه مادام نص الاتفاق النووي باق فان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة تحترمه ولكن فیما لو جرى نقضه من جانب الدول الاخرى فان ایران سوف لن تكون ملزمة بتنفیذ نصه.

ارنا

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة