إعادة أوضاع معبر رفح لما قبل 2007

إعادة أوضاع معبر رفح لما قبل 2007
الأربعاء ٠١ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠١:٢٣ بتوقيت غرينتش

وصف أسامة القواسمي المتحدث باسم حركة فتح، عضو مجلسها الثوري، تسليم حكومة التوافق للمعابر في قطاع غزة، باليوم المهم والتاريخي للشعب الفلسطيني والقضية برمتها.

العالمفلسطین

وقال القواسمي في تصريح لـ "دنيا الوطن": "اليوم تاريخي بتسليم سلطة القانون في قطاع غزة كما في الضفة الغربية، وهذا سيؤثر بشكل إيجابي على شعبنا في قطاع غزة، الذي حرم من حرية الحركة والسفر والاتجار ونقل البضائع منذ 11 عاماً".

وأضاف: "لذلك وجود السلطة الواحدة، وألوان العلم الفلسطيني بألوانه الأربعة على المعابر، وخاصة معبر رفح، يؤكد على جدية كل الأطراف على المسؤولية الوطنية التي يتحلون بها من أجل المضي قدماً في قطار المصالحة والوحدة الوطنية، وجعل البوصلة متجهة نحو الخلاص من الاحتلال، باعتباره النقيض الوحيد مع كل أطياف الشعب الفلسطيني".

وفي السياق ذاته، قال: "اتفقا مع المصريين وبالتنسيق معهم على فتح معبر رفح بشكل طبيعي كما كان الوضع قبل 14/6/2007، حيث سيتم فتح المعبر بشكل طبيعي ودائم يوم 15/11/2017، لذلك فإن هذا اليوم هو مهم وفرح للشعب الفلسطيني، الذي سيتمكن من حرية التنقل".

وأضاف: "كما تم الاتفاق مع حركة حماس وبرعاية مصرية ، أن الموعد النهائي لتمكين حكومة الوفاق الوطني من العمل في قطاع غزة بشكل كامل بعد شهر من اليوم، ونتوقع أن تسير الأمور بشكل إيجابي، كما نتوقع أن نواجه العديد من المشاكل ولكننا سنتغلب عليها بالإرادة والتصميم وإعلاء المصالح الوطنية العليا".

206 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة