عريضة تطالب بإطلاق سراح الناشط البحريني نبيل رجب

عريضة تطالب بإطلاق سراح الناشط البحريني نبيل رجب
الخميس ٠٢ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٧:٥١ بتوقيت غرينتش

قدمت منظمة أمريكيون من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان في البحرين عريضة للمطالبة بإطلاق سراح نبيل رجب فورا.

العالم - البحرين

نبيل رجب هو رئيس مركز البحرين لحقوق الإنسان (BCHR) وأحد المدافعين عن حقوق الإنسان الأكثر شهرة في العالم. على مدى عقود عمل على توثيق ومعالجة انتهاكات حقوق الإنسان في وطنه البحرين وعلى نطاق أوسع في الشرق الأوسط، ونشر التوعية حول المشاكل الحرجة من سوء معاملة العمال المهاجرين إلى القيود المفروضة على حرية التعبير.

لكن، ومنذ بدئها قمع حركة المؤيدة للديمقراطية في البلاد عام 2011، قامت الحكومة البحرينية باستهداف الأصوات المستقلة مثل رجب بشدة. وفي تموز الماضي، وبعد أكثر من عام على احتجازه سابقاً للمحاكمة، حكمت عليه محكمة بالسجن لمدة عامين لإجرائه مقابلات مع وسائل الإعلام.

ولم تتوقف السلطات البحرينية عند هذا الحد. يواجه رجب 15 عاما آخر من السجن في قضية منفصلة مبنية فقط على تغريدات انتقد فيها كل من الحرب المدمرة في اليمن واستخدام التعذيب بشكل ممنهج في السجون البحرينية. وإذا لم يكن ذلك كافيا، فإن الحكومة تهدد بمحاكمته بسبب رسائل نشرتها صحيفة نيويورك تايمز و لوموند، فضلا عن مجموعة أخرى من التعليقات على وسائل التواصل الاجتماعي – والتي تم نشرها جميعا أثناء احتجازه.

وطوال هذه الفترة، احتجزت السلطات رجب في الحبس الانفرادي بشكل ممتد، وبظروف غير صحية مما أدى إلى تدهور حاد في صحته ودخوله المستشفى تكراراً.

ومنذ ذلك الحين تم نقله إلى سجن جاو الشهير في البحرين، حيث أفادت أسرته بأنه يتعرض لعمليات تفتيش تعسفية، ومعاملة مهينة مثل إجباره على الحلاقة، وإقتحام زنزانته في وقت متأخر من الليل. كما صادر الحراس أغراضه الشخصية، بما في ذلك الكتب والملابس.

لاقى سجن رجب إدانة دولية، من الامم المتحدة الى الكونجرس الامريكى ووزارة الخارجية. ولكن حكومة البحرين تعلم أنه لا يمكنها أن تفلت بسجن المدافعين عن حقوق الإنسان.

المصدر: منظمة أمريكيون من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان

106-104

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة