أميركا تطلب من بعض موظفيها مغادرة مقديشو

أميركا تطلب من بعض موظفيها مغادرة مقديشو
الأحد ٠٥ نوفمبر ٢٠١٧ - ١١:١٦ بتوقيت غرينتش

طالبت البعثة الأمريكية إلى الصومال موظفيها غير الأساسيين في مقديشو بمغادرة العاصمة الصومالية حتى إشعار آخر، وذلك بسبب تهديد أمني.

العالمأفريقيا

وخصت التوجيهات التي صدرت لموظفي البعثة الأمريكية أمس السبت، بالذكر مطار مقديشو الدولي، باعتباره مصدر قلق، لكنها لم توضح طبيعة التهديد.

وأعلن الجيش الأمريكي الجمعة، أنه قصف أهدافاً لتنظيم داعش في الصومال، ما أسفر عن مقتل عدد كبير من "الإرهابيين" في هجومين جويين بطائرات دون طيار.

وشهدت الدولة المضطربة الواقعة في شرق قارة أفريقيا الهجوم الأكثر دموية في تاريخها قبل ثلاثة أسابيع، عندما فجر انتحاري شاحنة مفخخة في تقاطع طرق مزدحم في مقديشو.

وأسفر الهجوم عن مقتل أكثر من 300 شخص، وحملت الحكومة الصومالية، جماعة "الشباب" المتطرقة المرتبطة بالقاعدة، المسؤولية عن تنفيذ الهجوم.

وأصدرت وزارة الخارجية الأمريكية بياناً لتحذير مواطنيها من السفر إلى الصومال، التي لا يوجد بها سفارة أمريكية منذ عقود من الزمن. وتتخذ البعثة الأمريكية إلى الصومال من كينيا مقرا لها.

المصدر: بوابة أفريقيا الإخبارية

216

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة