عبدالسلام: السعودية تحترف تضليل الرأي العام الدولي

عبدالسلام: السعودية تحترف تضليل الرأي العام الدولي
الجمعة ١٠ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٨:٤٨ بتوقيت غرينتش

إتهم الناطق باسم حركة أنصار الله اليمنية محمد عبد السلام، اليوم الجمعة، السعودية بتضليل الرأي العام الدولي، مشددا على ضرورة  إيقاف مجلس الأمن واشنطن والرياض وأبو ظبي عند حدهم.

العالم ـ اليمن

وقال عبد السلام في تغريدة على "تويتر": "تضليل الرأي العام الدولي سياسة إرهابية تحترفها السعودية من خلال تلبس ثوب الضحية وقلب الحقائق، ولكن الوقائع أقوى من أي تزييف!"

وأضاف "من شن العدوان وفرض الحصار ثم يشتكي من صاروخ إلى الأمم المتحدة فعليه أن يجهز عريضة أطول!" في إشارة إلى الجرائم التي ترتكبها السعودية بحق الشعب اليمني منذ قرابة ثلاثة أعوام.

وشدد عبد السلام على أنه "يتوجب على مجلس الأمن أن يقول لواشنطن والرياض وأبوظبي كفى!"

وكان ناطق أنصار الله قد أكد، أمس الخميس أن واشنطن تغطي قوى العدوان على اليمن سياسيا وتمدها عسكريا، مشددا على أن الهجمات الصاروخية اليمنية هي دفاعية بحتة عن اليمن وستستمر طالما استمر العدوان.

وقال عبدالسلام في تغريدة على "تويتر": إن الهجمات الصاروخية اليمنية هي دفاعية بحتة عن اليمن دولة وثورة وشعبا وسوف تستمر طالما استمر العدوان والحصار".

 وأضاف أن "تنديد البيت الأبيض مثالٌ آخر على أن واشنطن تغطي قوى العدوان سياسيا وتمدها عسكريا وتدفع بها نحو مزالق خطرة!".

وصعد العدوان السعودي مؤخرا من جرائمه بحق الشعبي اليمني حيث استشهد أكثر من 150 مدنيا في غارات للعدوان منذ مطلع شهر نوفمبر الحالي.

وردا على استمرار العدوان والحصار المفروض على اليمن منذ 26 مارس 2015، أطلقت القوة الصاروخية في الجيش اليمني واللجان الشعبية، مساء السبت الماضي، صاروخا باليستيا بعيد المدى من نوع "بركان تو إتش" على مطار الملك خالد الدولي في العاصمة السعودية الرياض.

يذكر أن منظمات حقوقية محلية مستقلة قد أكدت أنها رصدت استشهاد وجرح أكثر من 35 ألف مدني يمني جراء قصف جوي نفذه العدوان على اليمن منذ بداية العدوان في مارس 2015، بالإضافة إلى تدمير آلاف المنازل والمنشئات العامة والخاصة والبنى التحتية.

104-4

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة