رئيس الفلبين: أنا قاتل ومن أرباب السوابق!

رئيس الفلبين: أنا قاتل ومن أرباب السوابق!
السبت ١١ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٦:٣٨ بتوقيت غرينتش

كشف الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي، أنه كان من أرباب السوابق في صباه وكثيرا ما تعرض للسجن، كما وصل الأمر به إلى طعن أحدهم وقتله.

العالم- اسيا و الباسفيك

وقال دوتيرتي: "أيام المراهقة، كنت لا أخرج من السجن حتى أعود إليه، نتيجة للشجارات والمعارك التي كنت أخوضها هنا وهناك".

وأضاف: "في السادسة عشرة من عمري، قتلت شخصا بعد شجار وعراك انتهى باستخدام السكاكين. وكل ذلك لمجرد نظرة".

وفي لقاء عقده مع أبناء الجالية الفلبينية في منتجع دانانغ في فيتنام، هدد دوتيرتي في سياق دفاعه عن حملته لمكافحة المخدرات والجريمة المنظمة في بلاده، بـ"صفع" الحقوقية الأممية انييس كالامار المكلفة بتقصي الإعدامات التعسفية في الفلبين، ووصف معارضي حملته بـ"أبناء العاهرة".

وانتخب دوتيرتي في 2016 رئيسا للفلبين، بعد أن تعهد في برنامجه الانتخابي باجتثاث تجارة المخدرات، وإطلاق أيدي أجهزة الأمن لقتل مئة ألف من مهربي المخدرات ومدمنيها.

وأعلنت شرطة الفلبين أنها قتلت منذ وصول دوتيرتي إلى السلطة 3967 مشبوها ومتورطا، فيما قتل متطوعون مجهولون 2290 متورطا آخرين في قضايا مخدرات.

دوتيرتي يتمتع بشعبية كبيرة في بلاده، ويؤكد معظم الفلبينيين تحسن الأوضاع الأمنية في البلاد مع وصوله إلى السلطة، وإطلاق حملته الشعواء على المخدرات وبلائها.

المصدر: روسيا اليوم

114

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة