الشهرستاني: الديون المترتبة على كردستان تسببت بزيادة الأزمة في العراق

الشهرستاني: الديون المترتبة على كردستان تسببت بزيادة الأزمة في العراق
الأحد ١٢ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٥:٢٤ بتوقيت غرينتش

ذكر وزير النفط العراقي السابق، حسين الشهرستاني، الأحد، ان الديون المترتبة على منطقة كردستان هي التي تسببت بزيادة الأزمة في العراق، مبينا ان كردستان بدأت بتصدير النفط دون الرجوع إلى الحكومة المركزية في بغداد.

العالم - العراق

وقال الشهرستاني في مؤتمر صحفي، على هامش جلسة حوارية نظمها مركز "الرافدين"، إن ديون كردستان بلغت 51,4 مليار دولار، وهي من تسببت بزيادة الازمة في العراق، لافتا إلى ان المبالغ التي استلمتها حكومة كردستان بلغت 18,5 مليار دولار أميركي، عدا تخصيصات الموازنة الاتحادية الـ 17 %.

 وأضاف أنه "لا ينبغي للحكومة العراقية ان تتحمل تبعات سياسة نفطية لم تكن طرفا فيها أو تسعى لها ومن وقع العقود عليه أن يتحمل تبعاتها".

وأوضح أن النفط ملك لكل الشعب العراقي ولا أحد يستطيع أن يتنازل عن ملكية الشعب لأي أحد، مشيرا إلى أن "حكومة الإقليم تنازلت إلى بعض الشركات التي تعاقدت معها".

وتابع إن: حكومة الإقليم استقرضت مبالغ كبيرة من الخارج دون علمنا واستلمت مبالغ طائلة من الشركات التي تعاقد معها الاقليم، وهذا لا نتحمله نحن كحكومة اتحادية.

ومن جانبه قال القيادي في المجلس الأعلى، عادل عبد المهدي، إنه "لا توجد علاقات منسجمة بين الحكومة المركزية والحكومات المحلية، وهذا يتسبب بعطل بنياني للعراق مما يؤدي إلى تعطيل كل شيء في البلاد" .

المصدر: ان آر تي العربية

216-104

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة